,

أول بنك رقمي في الإمارات يستهدف جيل الألفية


أعلن بنك الإمارات دبي الوطني وهو أكبر بنك في دبي يوم أمس الخميس عن إطلاق .Liv؛ أول بنك رقمي في دولة الإمارات يستهدف جيل الألفية.

وقال البنك في بيانه إن .Liv يهدف إلى توفير تجربة رقمية مميزة لجيل جديد من العملاء، وتقديم منصة مصرفية بديهية وسهلة الاستخدام بحسب ما ذكرت صحيفة أرابيان بيزنس.

ويعتبر البنك الرقمي الجديد جزءاً من استثمارات بنك الإمارات دبي الوطني في التقنيات الرقمية بقمية تصل إلى 500 مليون درهم على مدى السنوات الثلاث القادمة. وقال عبد الله قاسم رئيس العمليات في البنك “نحن فخورون لكشف النقاب عن .Liv أول مصرف رقمي في المنطقة يستهدف الشباب، مقابل تحسين تدريجي للتجربة المصرفية التقليدية، وقد تم وضع تصور من الألف إلى الياء ليصبح البنك المفضل لدى العملاء”.

وأضاف سوفو سركار نائب الرئيس التنفيذي للبنك “مع هذه الانطلاقة الجديدة يبني البنك كذلك على دوره كشركة رائدة في تقديم الخدمات المصرفية الذكية بدولة الإمارات. ويقدم .Liv للعملاء تجربة فريدة من نوعها من شأنها أن تسمح لهم بالوصول إلى أفضل فرص الحياة وإدارة مواردهم المالية بشكل أفضل”.

ويتيح .Liv بالإضافة إلى تطبيقات الهواتف للعملاء فتح حساباتهم المصرفية على الفور من هواتفهم الذكية من خلال مسح بطاقة الهوية الخاصة بهم، ثم يمكنهم إيداع الأمول في حساباتهم مباشرة باستخدام أي بطاقة للصراف الآلي متوفرة لديهم، وبعد ذلك يمكن للعملاء المؤهلين للحصول على .Liv استلام بطاقة الخصومات، مما يتيح لهم السحب من أجهزة الصراف الآلي والشراء من أي منفذ على الإنترنت.

وستكون النسخة التجريبية من التطبيق متاحة للعملاء على مراحل اعتباراً من الأسبوع المقبل على الهواتف العاملة بنظام أندرويد ثم أجهزة آيفون.