,

كم دفعت أمازون لتغري سوق.كوم بالانضمام إليها ؟


سنيار: بعد الكثير من الشائعات طوال السنوات الماضية وبعد الكثير من الأحداث الدرامية في المفاوضات بين أمازون وسوق.كوم ومن ثم دخول شركة إعمار مولز في خط المفاوضات، تنتهي القصة بإعلان أمازون عن استحواذها بشكل رسمي على موقع سوق.كوم.

حيث أعلنت أمازون اليوم عن توصلها إلى اتفاق للاستحواذ على موقع “سوق.كوم” الخاص بالتجارة الإلكترونية في العالم العربي.

وقال المؤسس المشارك لسوق.كوم للتجزئة ورجل الأعمال السوري المولد رونالدو مشحور “بانضمامنا إلى أسرة أمازون سنصبح قادرين على زيادة قدراتنا على التسليم وسرعة اختيارنا للعملاء إلى جانب مواصلة سجلنا الحافل في تمكين البائعين”.

وكانت شركة إعمار مولز التابعة لإعمار العقارية الإماراتية، قد قالت، الاثنين، إنها تقدمت بعرض قيمته 800 مليون دولار للاستحواذ على شركة التجارة الإلكترونية “سوق.كوم”.

وذكرت الشركة في بيان للبورصة: “قدمت إعمار مولز عرضا بقيمة 800 مليون دولار لشراء موقع (سوق.كوم) تماشيا مع استراتيجية لملاءمة التجارة الإلكترونية مع التسوق الفعلي”، وفق ما نقلت “رويترز”.

وأضاف البيان: “لم يتم بعد القبول بالعرض من قبل مساهمي (سوق.كوم) وفي حال الموافقة عليه فإن التأثير على أرباح إعمار مولز للربع الأول الذي يتم فيه الاستحواذ ولسنة 2017 لن يكون جوهريا”.

وخلال الأسبوع الماضي قالت مصادر مطلعة لرويترز إن “أمازون.كوم” اتفقت من حيث المبدأ على شراء “سوق.كوم”، وأحجمت أمازون آنذاك عن التعليق ولم تستجب “سوق.كوم” لطلب التعليق.

ولم يقدم البيان الصحفي لشركة سوق.كوم تفاصيل عن قيمة صفقة الاستحواذ التي أثيرت حولها الكثير من التكهنات في الأيام الماضية، إلا أن عدداً من المحللين ذكروا أن الصفقة قد تبلغ 650 مليون دولار.

وكانت رويترز قد ذكرت في الأسبوع الماضي أن أمازون وافقت من حيث المبدأ على شراء سوق.كوم التي تأسست قبل نحو 12 عام من قبل رجل الأعمال السوري المولد رونالدو مشوار. وبلغت أرباح الشركة منذ تأسيسها عام 2005 نحو 425 مليون دولار، وتفيد التقارير أن قيمتها وصلت إلى نحو مليار دولار خلال العام الماضي، لكن المصارد قالت في الوقت نفسه إن قيمة الصفقة أقل من هذا الرقم.

وقال مصدر مطلع على هذه المسألة لرويترز يوم الاثنين إن قيمة عرض أمازون لشراء سوق.كوم بلغت 580 مليون دولار، في حين ذكرت صحيفة فايننشال تايمز أن أمازون ستدفع ما بين 650 و 750 مليون دولار نقلاً عن مصادر مطلعة.

وقالت الشركة المدرجة في بورصة دبي يوم الإثنين إن عرض إعمار مولز لم يقبل من قبل مساهمي سوق.كوم، ويتعين على سوق.كوم أن تكسر اتفاقية حصرية مع أمازون إذا ما أرادت قبول عرض أمازون في هذه الفترة.