هل أنت طبيب إماراتي؟ يمكنك التطوع الآن في قوافل زايد الخير


متابعة-سنيار: أعلنت ” قوافل زايد الخير ” فتح باب التطوع للكوادر الطبية المواطنة في “برنامج أطباء الخير” للمشاركة في المهام الإنسانية في عيادات القوافل المتحركة ومستشفياتها المتنقلة في الصومال للتخفيف من معاناة الاطفال والمسنين.

يأتي ذلك انسجاما مع توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” بأن يكون عام 2017 عام الخير و تزامنا مع حملة ” لأجلك يا صومال ” وتعزيزا لدور الامارات ورسالتها الانسانية والحضارية في التخفيف من معاناة الشعب الصومالي تجاه تفشي الأمراض نتيجة المجاعة التي أصابت القارة الأفريقية وبمبادرة انسانية مشتركة من زايد العطاء وجمعية دار البر و مؤسسة الشارقة الخيري ومجموعة المستشفيات السعودية الألمانية في نموذج مميز للعمل الانساني المشترك .

وقالت سفيرة العمل الانساني الدكتورة ريم عثمان إن مبادرة أطباء الخير تهدف إلى ترسيخ ثقافة العطاء والعمل التطوعي في الكوادر الطبية وإتاحة الفرص لمختلف التخصصات وخاصة الكوادر الإدارية والطبية والفنية للمشاركة في المبادرات الإنسانية والمشاركة في تقديم افضل الخدمات التشخيصية والعلاجية والجراحية والوقائية للأطفال والمسنين.

من جانبه أكد جراح القلب الإماراتي الدكتور عادل الشامري الرئيس التنفيذي لـ” مبادرة زايد العطاء ” بدء عملية تسجيل الراغبين في الانضمام إلى العمل التطوعي في الفريق الإماراتي الطبي التطوعي في إطار برنامج أطباء الخير وأطباء الإنسانية مع الأخذ في الاعتبار أن كل متطوع يطلب منه المشاركة بجهده ووقته وخبرته كل في مجال تخصصه الأمر الذي يؤدي إلى تجميع القدرات والكفاءات والخبرات وتوجيهها نحو تنفيذ البرامج الإنسانية الموجهة للفئات المستهدفة من الفقراء المرضى.