,

هل تتساقط أمطار خضراء قريباً في دبي؟


شهدت شركة كريم زيادة بنسبة تراوحت بين 15 و 20% في الحجوزات خلال الطقس العاصف والماطر الذي شهدته الإمارات أواخر شهر مارس الماضي، وقالت الشركة إنها ستقوم برعاية عمليات حقن الغيوم لزيادة كمية الأمطار في عموم البلاد.

وقالت الشركة في بيانها “شهدت الأسابيع القليلة الماضية ارتفاعاً كبيراً في عدد الأشخاص الذين يستخدمون خدمات الشركة في الرحلات القصيرة والطويلة نتيجة زيادة هطول الأمطار في المنطقة”.

وأضاف البيان “ازدادت نسبة الحجوزات لدى كريم بنسبة تراوحت بين 15 و 20% خلال الطقس العاصف، وحدث ذلك بشكل خاص خلال ساعات الذروة عندما يتوجه الناس من وإلى اعمالهم”.

ولزيادة تعزيز أعمالها قالت كريم إنها سترعى عمليات حقن الغيوم لزيادة كميات الأمطار من خلال إطلاق كريستال الملح النقي ويود الفضة ويود البوتاسيوم في الهواء، مما يساعد على تحفيز هطول الأمطار، ولن يتساقط المطر العادي فقط على حد قول الشركة، بل ستهطل أمطار خضراء صديقة للبيئة أيضاً بحسب ما نقلت صحيفة خليج تايمز.

وأشارت كريم إلى أن حقن الغيوم عند الحاجة كان مشروعاً ناجحاً للغاية بالنسبة لمزارعي أشجار النخيل في الصحراء، حيث ساعد على تحسين البيئة في المناطق الشرقية، وظهر هذا التأثير الإيجابي أيضاً على عدد من الشركات بما فيها كريم.

ولكن الشركة اختارت يوم 1 أبريل للإعلان عن هذا الخبر، مما يعني أنه مجرد دعابة أرادت كريم أن تشارك بها احتفالات العالم في يوم كذبة أول أبريل.