,

هل أصبحت المطاعم في الإمارات باهظة الثمن؟


كشف تقرير جديد عن كيفية تكيف المطاعم الإماراتية مع الأوقات الصعبة، وهذه ليست مشكلة جديدة يواجهها قطاع الضيافة، وخاصة خلال أشهر الصيف.

ليزا كارول من دبي تقول لصحيفة ذا ناشيونال “عندما تدفع أكثر بكثير مما كنت في بلد غربي وتحصل على الطعام وخدمة متواضعة، لماذا تواصل تناول الطعام في الخارج؟ أفضل التوفير والاستمتاع في المنزل”.

دانييلا هاو من دبي أيضاً تقول “لماذا يتم إلقاء اللوم في كل شيء على تراجع أسعار النفط؟ ألا ينبغي لنا معالجة المشكلة؟ وقد تجاوزت الأسعار الرواتب، وهذا هو السبب في أننا نواجه ما نواجهه في جميع أنحاء العالم”.


تانيا ميلبورن من أبوظبي تقول “غادرت قبل 10 أشهر، وعدت الشهر الماضي ووجدت أن الأسعار كانت أعلى بشكل ملحوظ”.

ستيف مكيفر من دبي “زوجتي وأنا نستمتع بتناول الطعام في مطاعم دبي. ولكن في هذه الأيام علينا أن نتحكم بأنفسنا حيث أن المطاعم أصبحت باهظة الثمن للغاية. ولا يقتصر ذلك علينا، ولكن أنا أعرف الكثير من الناس الذين يشعرون بنفس الطريقة. وفي حين أن تكلفة كل شيء قد ارتفعت، الناس في هذه الأيام لا يكسبون بشكل كاف. إنهم يوفرون أكثر لأنهم يخافون دائما من فقدان وظائفهم. ونتيجة لذلك، فإنهم يضطرون إلى تشديد نفقاتهم”.

وعلى الرغم من أن الإمارات لديها تدفق مستمر من السياح، إلا أن هؤلاء السياح باتوا يميلون أيضا إلى إنفاق أقل أثناء تناول الطعام في الخارج لأن ارتفاع قيمة الدولار الأمريكي جعل الدرهم أكثر تكلفة”.