,

وفاة الطبيب الذي أنشأ أول صيدلية في دبي


توفي في لندن  الطبيب الإماراتي الشهير محمد شريف الملا الرائد في قطاع الرعاية الصحية، وواحد من أكثر الشخصيات احتراماً في الإمارات، والذي أسس أول صيدلية في سوق الذهب بدبي والمعروفة باسم صيدلية محمد شريف.

ومن بين عدد قليل من الأطباء بين الخمسينات والستينات في الإمارات، كان  الملا معروفا بتفانيه  في علاج المرضى في صيدليته وضمان شفائهم، وفقا لما ذكرته مصادر مقربة منه لصحيفة غلف نيوز.

وبسبب الصعوبات التي واجهها المواطنون في التنقل في ذلك الوقت، قام الدكتور الملا بدور إنساني في علاج المرضى في منازلهم والتنقل عبر المدينة سيرا على الأقدام لتطعيم الأسر ضد الأمراض والأوبئة.

وقال محمد الزرعوني وهو صهر الدكتور الملا، مدير الهلال الأحمر الإماراتي، إنه عمل كصيدلي وطبيب وكان كثير من الناس يعتمدون عليه. وأضاف: “لقد تميز بعمله الإنساني وحبه تجاه المجتمع. وقد خدم العديد من الناس في إمارة دبي وعمل باستمرار على تحسين معرفته في الطب حتى يتمكن من علاج الأشخاص الذين يعانون من أمراض مختلفة”.

ويعتمد العديد من السكان المحليين الذين يعيشون في منطقة الدكتور الملا عليه أثناء حالات الطوارئ وعندما يتعرض أطفالهم للإصابات، وكان محبوبا من قبل المجتمع بأسره”.

وقال الدكتور نجيب الخاجة، وهو استشاري أمراض القلب: “عندما  يطرق أحدهم على الباب، يسارع الدكتور الملا إلى الرد، حتى لو كان ذلك في منتصف الليل. كان مثالا على الحب والخير. وقد ساعدته خبرته ومعرفته في الطب في فهم طبيعة الأمراض في ذلك الوقت”.

وأضاف: “جاء سكان دبي في أربعينيات وخمسينيات القرن العشرين من مناطق مختلفة للحصول على العلاج. كما كان الدكتور الملا يزور مرضاه في وقت متأخر من الليل للتحقق من صحتهم وتعافيهم بعد العلاج. وبذل الكثير من الجهد لتحديد احتياجات القطاع الصحي في دبي، وخدمة المواطنين والمقيمين الإماراتيين”.