,

باحث عن عمل يطلق حملة للحصول على وظيف في تيسلا بدبي


في محاولة للحصول على وظيفة أحلامه في تيسلا موتورز، لجأ أحد الباحثين عن عمل قي الإمارات إلى شبكة الإنترنت ووسائل الإعلام الاجتماعية في حملة حظيت بشعبية كبيرة، على أمل أن يتمكن في نهاية المطاف من الانضمام إلى فريق عمل الشركة الأمريكية الشهيرة للسيارات والتكنولوجيا.

الموقع الإلكتروني – Tariq4Tesla.com – تم إنشاؤه من قبل المواطن الأسترالي المولد المتخصص في العلاقات العامة طارق مكشر، الذي استخدم أيضا الهاشتاغ # ميتمودلتم و # Tariq4Tesla في محاولة لجذب الانتباه. وحتى الآن، شارك المئات من الناس طلباته على تويتر، الفيسبوك ولينكد إن، وبعضهم تقدم بخطابات مباشرة إلى مؤسس تسلا والرئيس التنفيذي للشركة إلون موسك للنظر في طلبه.

وفي مقابلة مع صحيفة خليج تايمز، أشار طارق إلى أن الفكرة خطرت له عندما كان في رحلة طويلة إلى أبوظبي من دبي، حيث كان يعمل في وظيفة مؤقتة وقال “كنت محظوظا بما فيه الكفاية للحصول على عمل مؤقت في أبوظبي، ولكن القيادة من دبي تقتلني. غير أن الرحلة إلى أبو ظبي تمنحك الوقت للتفكير”.

وأضاف “كانت هناك بعض الفرص التي اعتقدت أنها سوف تكون مناسبة تماما، ولكن الكثيرين لم يصدقوني عندما قلت أنني أملك أفكاراً خلاقة وقادر على فعل الأشياء بشكل مختلف”.

ويتضمن الموقع – الذي يقول طارق أنه أمضى أربعة أسابيع في تصميمه مواصفات مثل خبرته المهنية والعملاء السابقين، فضلا عن قائمة طويلة من المراجع المحتملة وصفحات الاتصال للشركات، وفي الأيام الثلاثة التي أعقبت إنشاء الصفحة، يقول طارق إنه فوجىء بالعدد الكبير من الردود الإيجابية. “لقد كان الأمر جنونياً، وقد شارك الصفحة أصدقاؤنا وأسرتي ومجتمع لينكيد إن، وتمت مشاهدة الصفحة أكثر من 5000 مرة”.

وتابع “لقد كان الناس يغردون إلى إلون موسك يقولون إن عليهم توظيفي أو أنهم لن يشترون سيارات تيسلا. إنهم أشخاص  غرباء لا أعرفهم، لكنهم شاهدوا سيرتي الذاتية ويعتقدون أنني قادر على القيام بهذا العمل”.

وردا على سؤال حول سبب اهتمامه بشركة تيسلا، أشار طارق إلى أنه يعتقد أن الشركة في الطليعة، وهو مقتنع بأنه لديه شيء يقدمه لهم للمضي قدما. وأضاف “تيسلا يفعلون أشياء لا تفعلها شركة أخرى، أعرف أن معظم شركات السيارات لديها بالفعل مديرون للعلاقات العامة، ولكن في حال كانوا بحاجة إلى شخص ما في المستقبل، أعتقد أنني أفضل مرشح لهذه الوظيفة”.