,

فيديو| موسيقي يروي قصة نجاته من حريق برج الشعلة


كان مايك أولانسكي قد جدد عقد الإيجار لشقته في الطابق 69 من برج الشعلة قبل أسابيع من اندلاع حريق في المبنى للمرة الثانية.

وكان من المقرر أن يشارك أولانسكي في حفلة موسيقي في جزيرة ياس بأبوظبي ليلة السبت مع فرقته “ذا شاكيدون”، ولكن مشاركته باتت موضع شك لأنه يخشى أن يكون قد فقد معدات بقيمة 20 ألف درهم في الحريق، لكن لحسن الحظ لديه تأمين عليها، بحسب صحيفة ذا ناشيونال.

وقال الموسيقي الأمريكي البالغ من العمر 32 عاما من سينسيناتي “انطلق جهاز التنبيه، وكنت أعرف أنه كان مختلفا هذه المرة. وسرعان ما ارتديت ملابسي وحملت  جواز سفري ومحفظتي. وبمجرد أن سمعت التنبيه، كنت أعرف أن كان يتوجب علي النزول إلى الطابق السفلي “.

وأضاف أولانسكي “جيراني كانوا قد خرجوا للتو، وبدأت أصيح بالجيران عبر الردهة للخروج فوراً. كنا  على الجانب الأيمن من المبنى، لذلك لم  أشعر بالحرارة ولم أشاهد الدخان على الدرج. وكان هناك بعض الفتيات ينزلن الدرج خلفي وأكدن أنهن شاهدن النيران، وعند ذلك  أدركت أن الأمر كان خطيراً جداً”.

وتابع “خرجنا في أسرع وقت ممكن، والشيء الذي أندم عليه هو عدم أخذ الحقيبة، كان معي جواز سفري ومحفظتي وهاتفي، لكن كل شيء آخر كان في الشقة. حدث كل شيء بسرعة كبيرة، ولا أتذكر إذا كانت رشاشات الماء قد دخلت إلى الشقة.