,

20 ألف درهم عقوبة هذه المخالفة خلال عيد الأضحى


حذرت بلديات كل من الشارقة وعجمان السكان من مخاطر الذبح غير المشروع من قبل الجزارين غير المرخص لهم.

وحثت البلديات السكان على عدم الاستعانة بالجزارين غير المصرح لهم لذبح أضاحي العيد في أماكن غير مصرح بها أو داخل المنزل، حيث أن هذه الممارسة تحمل عواقب صحية وبيئية خطيرة.

وقال مسؤولون في البلديات إنه إذا تم الكشف عن جزارين غير قانونيين ومحلات لحوم ومطاعم تقوم بذبح الأضاحي في أماكن غير مصرح بها، فإنهم سوف يواجهون غرامة مالية قدرها 20 ألف درهم.

وستكثف الهيئات المدنية حملات الرقابة والرصد والتفتيش التي تستهدف الجزارين غير الشرعيين الذين يقدمون للناس في سوق الأغنام والماشية خدمات رخيصة وسريعة، بحسب صحيفة خليج تايمز.

وقالت البلديات في الإمارات إن المسالخ كلها ستستجيب للزيادة الكبيرة في الطلب على خدمات الذبح. وسيبدأ ذبح الأضاحي من الساعة 7:30 صباحا في يوم عرفة ويستمر حتى الساعة السادسة مساء.

وقالت شذى المعلا، مديرة قسم الصحة العامة في بلدية الشارقة: “إن برامج توعية الجماهير بالذبح غير المشروع يجري تنظيمها في مبنى البلدية الرئيسي، فضلا عن الجمعيات التعاونية في الشارقة. ويشمل البرنامج المعارض التي تعرض صورا للحيوانات المصابة بالأمراض المعدية. ويهدف البرنامج إلى تثقيف الجمهور بشأن الذبح غير المشروع للحيوانات خلال عيد الأضحى، كما يجري توزيع كتيبات توضح الأمراض المختلفة التي تصيب هذه الحيوانات”.

وحثت المعلا سكان الشارقة على تجنب الذبح غير القانوني والاستفادة من الخدمات في المجازر التي تحافظ على أعلى مستويات الجودة لضمان سلامة الصحة العامة. وأضافت أن “الذبح غير المشروع لا يشكل خطرا على الصحة العامة فحسب، بل يؤثر على نظافة المدينة ويلوث البيئة”.