,

افتتاح أول متجر يبيع بالجملة للمستهلكين في دبي


افتتح متجر جديد فريد من نوعه أبوابه في دبي، وهو يقدم للمستهلكين طريقة غير تقليدية لإجراء عمليات الشراء وبكميات كبيرة.

ويعتبر شراء السلع بكميات أكبر وسيلة رائعة لتوفير المال. وتشير الدراسات إلى أن شراء عدد كبير من نفس السلعة، مثل الصابون وعبوات الشامبو، يمكن أن يوفر على المستهلك حوالي 50% بالمقارنة مع عمليات الشراء الفردية.

وقد تم الترويج لهذا المفهوم من قبل المتاجر الكبيرة مثل كوستكو في الولايات المتحدة والعديد من المتاجر في الأسواق الأخرى. وللمرة الأولى في الإمارات، يمكن للمتسوقين اختبار هذا المفهوم، مع افتتاح متاجر Surplus Stores على شارع الشيخ محمد بن زايد.

ويحتوي المتجر على كميات كبيرة من صناديق البضائع المكدسة لما يمكن أن تشاهد في المستودعات، ويقدم مجموعة من البضائع بأسعار الجملة، من ديكور المنزل، وأدوات المطبخ، والأدوات الإلكترونية، والمفروشات المنزلية ومواد البناء.
وحتى الآن، لا تتوفر المواد الغذائية والملابس الجاهزة، ولكن موظفي المبيعات يقولون إنها قد تتوفر في وقت لاحق مع توسع المتجر.


وقال أرا جاي أونج، مساعد خدمة العملاء، لصحيفة غلف نيوز “يمكنك شراء السلع على أساس البيع بالجملة والحصول على أفضل الأسعار”.

وكان المتجر مفتوحا منذ سبتمبر الماضي، ولم يعلن عنه في وسائل الإعلام إلا يوم الأحد، ولكنه جذب بالفعل عددا من العملاء. حيث يقول أونج “لقد كان لدينا العديد من المتسوقين من جميع أنحاء الإمارات وحتى من سلطنة عمان”.

ومن ميزات المتجر الأخرى، أنه يقدم البضائع بالجملة للمستهلكين والتجار على حد سواء، وقالت الشركة في بيانها “مع شراء الحد الأدنى وهو كرتونة واحدة، يمكنك بسهولة الحصول على البضائع للمنزل أو لعملك التجاري وتوفير الكثير من المال والوقت”.

يقع المتجر في ند الحمر بدبي، وهو مفتوح من السبت إلى الخميس من 9 صباحا إلى 6 مساء. كما تبيع الشركة منتجات لعدد من الصناعات مثل المؤسسات التعليمية ومقاولي البناء والفنادق والمطاعم والتجار وتجار التجزئة وأكثر من ذلك بكثير. كما يقدم إمكانية التسليم في الإمارات والمساعدة للتصدير إلى بلدان أخرى.