,

سيارات طائرة ذات إقلاع عمودي قريباً في دبي


تتنافس العديد من الشركات على تقديم نماذج متطورة من السيارات الطائرة، والتي يتوقع أن تدخل في الخدمة بدبي في المستقبل القريب كسيارات أجرة.

وتقوم شركة فيمانا بتطوير طائرة تعمل بالطاقة الكهربائية، وهي عمودية الإقلاع والهبوط (إيفتول)، مع نظام تحكم قائم على بلوكشين، مما سيجعل سيارات الأجرة الجوية السريعة والموثوق بها على مستوى المدينة حقيقة واقعية، بحسب صحيفة أرابيان بيزنس.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة فيمانا ومؤسسها إفغيني بوريسوف، في مؤتمر قمة مدن المستقبل في دبي، إن الشركة تقترح نظاما متكاملا للنقل الجوي في المناطق الحضرية، والذي سيكون حلا جاهزا لتمكين المدن من إطلاق برنامج نقل جوي آمن وعملي في المدينة. ويشمل النظام متعدد المكونات مركبة جوية، وأنظمة التحكم والإعداد والدعم، والتي سوف تعمل كنظام إيكولوجي مفتوح.

وستبدأ الشركة باختبار مركبة Vimana AAV، التي من المقرر أن تنطلق أولى رحلات الاختبار لها في موسكو في وقت لاحق من هذا الشهر، وهي مزودة بمحركات كهربائية مدعومة من مصدر الطاقة الهجينة الكهربائية. ويصل عرض جناحي هذه المركبة إلى 10 أمتار، وستتمكن من حمل حمولة 400 كيلوغرام  وبمعدل 4 ركاب، ويمكن أن تنطلق بسرعة قصوى في رحلة مستمرة تصل إلى 150 ميل في الساعة (240 كم في الساعة).

التصميم الآن في النسخة النموذجية الثانية، ومن المقرر أن يخضع لرحلات تجريبية على نطاق 50% هذا الشهر، وتقول فيمانا إنها أيضا تجري مباحثات مع السلطات في دبي، جنبا إلى جنب مع سنغافورة وطوكيو وتورونتو ودالاس لإجراء المزيد من مراحل الاختبار وعمليات النشر المحتملة في المستقبل.

كما وضعت الشركة نسخة شحن أصغر من الطائرات بدون طيار، والتي يمكن أن تحمل حمولة 150 كيلوغرام ويمكن أن تصل إلى مسافة  1200 كم. ولكن في بيئة المدينة، من المرجح أن يتم تحويل المركبة إلى الطاقة الكهربائية فقط، مما سيقلل من النطاق، مع الحفاظ على قدرات السرعة نفسها.