,

فيديو دعائي للشرطة النيوزلندية يحقق انتشارا واسعا على مواقع التواصل


في بادرة فريدة، نشرت شرطة نيوزيلندا إعلانا طريفا من نوعه، يهدف إلى نشر الوعي بضرورة تطبيق القانون للمحافظة على الأمن والسلام، والتشجيع على الالتحاق بالشرطة.

وتميز الفيديو الذي لاقى رواجا منقطع النظير على الإنترنت، بروح الدعابة التي ميزت من شاركوا فيه من رجال ونساء من مختلف الشرائح العمرية، بحسب موقع يورو نيوز.

وكشف هذا الشريط الإعلاني أيضا التنوع الإثني والعرقي في الشرطة النيوزيلندية، وقيم التعايش والتسامح التي تسود هذا المجتمع. وظهر في الفيديو 70 موظفا من خلفيات عرقية مختلفة. وانتشر الفيديو  على مواقع التواصل الاجتماعي، وشوهد حوالي 1.7 مليون مرة.