,

بالصور| ملاذ سحري في إيطاليا…”موناستيرو سانتا روزا”


متابعة-سنيار: “موناستيرو سانتا روزا” هو فندق صغير جميل على ساحل أمالفي، وهو ملك لسيدة أمريكية، ولدت في ألمانيا تدعى “بيانكا شارما”.

تدير “بيانكا شارما” منذ ما يقرب من عقدين من الزمان، وهو مبنى يعود تاريخه إلى القرن 17 استغرق ترميمه 12 عاما، يقع على كونكا دي ماريني منتصف الطريق بين بوسيتانو وأمالفي، وقد تم تشغيل الفندق كخندق منذ العشرينات من القرن الماضي، ولكن أماكن الإقامة ظلت في أحسن حال كما تقول شارما.

ولم يكن هناك سوى ثلاثة حمامات في المكان كله، واليوم أصبح يضم 12 غرفة و 8 أجنحة، وقد توفيت آخر عائلة كانت تدير الفندق خلال القرن العشرين، وكان المبنى في حالة خراب.

وقد عملت “بيانكا شارما” بشكل وثيق مع فريق محلي من المهندسين المعماريين والسلطات التاريخية للحفاظ على سلامة هيكل الدير الأصلي، وقام نجار من نابولي بصنع الكثير من الأثاث، بينما حصلت شارما على بقية الأثاث من المعارض، والأسواق في نابولي ومدن ساحل أمالفي.

تستوعب الغرف شخصين أو أربعة تماما كما كان حال الدير، وتأتي كل غرفة مع حمام خاص مزود بمنتجات حمام سانتا ماريا نوفيلا، ويضم العديد منها شرفات ذات مناظر طبيعية خاصة مع طلة رائعة على البحر. ولكن المساحات المشتركة، سواء على السطح أو حديقة المدرجات، فسيحة، وتوفر إطلالة رائعة على محيطها.

ولتناول الطعام، يقدم الفندق لضيوفه مطعم إيل ريفيتوريو الذي فاز مؤخرا بأول نجمة ميشلان.

 

للحجز والاستعلام