,

هل ستطبق ضريبة القيمة المضافة في القرية العالمية بدبي؟


اعتبارا من 1 يناير، 2018، بدأت دولة الإمارات بتطبيق ضريبة القيمة المضافة بنسبة خمسة في المائة على عدد من السلع والخدمات بما في ذلك الحدائق ودور السينما والمتنزهات المائية وغيرها من الأنشطة المتعلقة بصناعة الترفيه.

القرية العالمية التي تعتبر عامل جذب رئيسي لكل من السكان والسياح على حد سواء، ويزورها الآلاف من الناس كل يوم، قررت أن تستوعب الضريبة الجديدة، من خلال إبقاء سعر تذكرة دخول عند 15 درهم للشخص الواحد للزوار. وفي الوقت نفسه، تخضع المشتريات والمرافق الترفيهية داخل القرية العالمية للضريبة بنسبة 5 في المائة، بحسب موقع مينا إف إن.

وهناك عدد من الشركات الإماراتية التي قررت أن تستوعب هذه الضريبة الجديدة التي تعد من أدنى المعدلات في العالم من أجل جذب الزوار والعملاء.

وتضم الطبعة 2017-2018 التي تمثل الموسم الحادي والعشرين للقرية العالمية 27 جناحا، تمثل أكثر من 75 دولة ذات ثقافات مختلفة،كما تم توسيع نطاق الجذب السياحي والحفلات الموسيقية والترفيهية هذا العام.

وكانت النسخة الأخيرة من القرية العالمية قد جذبت نحو 5.6 مليون زائر على مدى 159 يوما، مما أدى إلى توليد 2.3 مليار درهم من المعاملات التجارية.

وتستقبل القرية العالمية زوارها على مدى 7 أيام في الأسبوع، وتفتح أبوابها للزوار من السبت إلى الأربعاء من 4 بعد الظهر إلى عند منتصف الليل، وحتى 1:00 بعد منتصف الليل أيام الخميس والجمعة والعطلات الرسمية.