,

بعد أم بي سي .. هل توقف قنوات دبي عرض المسلسلات التركية؟


أكد مازن حايك المتحدث الرسمي باسم مجموعة “أم بي سي” أن المجموعة اتخذت قراراً وضعت بموجبه كافة الأعمال الدرامية التركية كلياً خارج القنوات المنتمية إليها في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وذلك اعتباراً من مساء الأول من مارس، وحتى إشعارٍ آخر.

واعتبر حايك بحسب ما نقل موقع قناة العربية أن “من شأن هذا القرار أن يُسهم في تحفيز إنتاج المزيد من المحتوى الدرامي العربي والخليجي النوعي والعالي الجودة، مشيرا إلى أن تكلفة إنتاج الحلقة في المسلسل العربي تتراوح بين 40 ألفا إلى 100 ألف دولار تقريباً، بينما قد تصل تكلفة إنتاج الحلقة الدرامية التركية الواحدة إلى نحو 250 ألف دولار وأكثر!.

وأثار هذا القرار تساؤلات من المغردين على وسائل التواصل الاجتماعي إن كانت قناة دبي ستقوم بوقف عرض المسلسلات التركية أسوة بمجموعة أم بي سي، حيث رأوا أن هناك كماً هائلاً من المسلسلات الأخرى التي يمكن عرضها بدلا من هذه المسلسلات، وأن الدراما الخليجية قادرة على إنتاج مسلسلات تاريخية تضاهي ما تقدمه تركيا من مسلسلات وبرامج لا تتناسب مع المشاهد الخليجي.

وتعرض قناة دبي في هذه الأيام مسلسل السلطانة قسم الذي ذكرت القناة أنه يتناول الحقبة العثمانية حيث يركز على حياة القصور من منظور مختلف حيث يبرز تأثير نساء القصر من خلال شخصية “قسم” التي اعتبرت أول سلطانة تحكم الدولة العثمانية.