,

تقرير: النمو الاقتصادي في الإمارات سيتسارع بين 2018 و2019


من المتوقع أن يتسارع النمو الاقتصادي في الإمارات خلال العام الحالي 2018 والعام القادم 2019 بسبب ارتفاع حجم مشاريع البنية التحتية وزيادة أسعار النفط، وفقا لما ذكره مؤشر BMI اليوم الجمعة.

وتوقع التقرير أن ينمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي إلى 2.8 في المائة و 3.3 في المائة في عامي 2018 و 2019. ومن المتوقع أن تشهد دبي مزيداً من التفوق، وذلك مع تسارع وتيرة النشاط الإنشائي قبل استضافتها معرض إكسبو 2020.

وقال التقرير “إن فرص البناء المتعلقة باستضافة هذا الحدث مستمرة فى الانتشار وستشجع ايضا الاستثمار في البنية التحتية للسياحة”.

وأضافت “في حين أن دبي ستشهد على الأرجح المكاسب الاقتصادية الأكثر أهمية من المعرض، فإننا نتوقع أن تسجل الإمارات الأخرى نشاطا قويا في مجال البناء، مدفوعة بطموحات تنويع الاقتصاد بعيدا عن النفط كما هو الحال في أبو ظبي”.

ويتوقع المؤشر أيضا أن يعزز اقتصاد دولة الإمارات النمو المتوقع بنسبة 8.9% و 9.7% في عامي 2018 و 2019.

وقد ظلت معدلات النمو في الاقتصاد الإماراتي ثابتة على مدى العامين الماضيين حيث كان الهبوط في أسعار النفط قد أثر على قطاعات مختلفة. ومنذ بداية عام 2016، خفضت دولة الإمارات نحو 1.8 مليون برميل يوميا من الإنتاج مع 23 دولة منتجة أخرى، مما ساعد على رفع الأسعار، بحسب صحيفة ذا ناشيونال.

ومن المتوقع أن يخفض إنتاج النفط في الإمارات إلى 0.4 في المائة هذا العام من 1.3 في المائة في السابق، وفقا لتحليل أجرته شركة فيتش. ومن المتوقع أن يدخل برميل النفط الخام من الإمارات “تدريجيا” إلى السوق في عام 2019، مع توقع أن يكون الإنتاج الضئيل في الغالب من الحقول الكبيرة والناضجة في أبوظبي.