,

أمريكان إيرلاينز: سنتعاون مع الناقلات الإماراتية إذا أوقفت توسعها في أمريكا


قال الرئيس التنفيذي لشركة أمريكان إيرلاينز دوغ باركر إن إمكانية إقامة شراكات مع الخطوط الجوية الإماراتية تعتمد على خطط التوسع المستقبلية في الولايات المتحدة في الأشهر المقبلة.

وقال باركر للصحفيين في اجتماع الجمعية العامة السنوي للجمعية الدولية للنقل الجوي الذي يعقد في سيدني “لم يكن لدينا ما يكفي من الوقت للتأكد من أن تلك القرارات لها الأثر الذي نأمله”.

وكان باركر يشير إلى حل خلاف الطيران بين الناقلات البلدين في الشهر الماضي، والذي كان يهدف إلى إنهاء خلاف مستمر بين شركات الطيران في البلدين حول انتهاكات مزعومة لاتفاقية الأجواء المفتوحة لعام 2002، بحسب أرابيان بيزنس.

ومع ذلك، فقد أعربت شركات الطيران في كلا البلدين عن آراء متباينة حول ما هو المقصود من الاتفاق. وتطالب شركات الطيران الأمريكية أن تلتزم طيران الإمارات والاتحاد للطيران “بتجميد” إضافة طرق جديدة إلى الولايات المتحدة.

وتقول طيران الإمارات أنها لم توافق على التوقف عن إضافة أي طرق أخرى، وبدلاً من ذلك، فهي حرة في إضافة المزيد من الطرق إذا اختارت ذلك. وأبلغت طيران الإمارات السلطات الأمريكية بأنها لا تملك أي خطط لإضافة أي رحلات جوية إلى البلاد في الوقت الحالي.

وأضاف باركر عندما سئل عما إذا كان منفتحًا على شراكات مثل اتفاقيات المشاركة بالرمز مع شركات الطيران في الإمارات “سنرى”.

وأنهت شركة أميركان إيرلاينز آخر مشاركة بالرمز مع الاتحاد للطيران في يوليو من العام الماضي، زاعمة أن شركة الطيران الإماراتية كانت تقوم بزيادة قدراتها في الولايات المتحدة، على خلفية تلقيها مليارات الدولارات على شكل إعانات حكومية.