,

طلاب يصممون أذكى منزل يعمل بالطاقة الشمسية في دبي


بدأ طلاب من جامعة فرجينيا للتكنولوجيا بتجميع FutureHAUS، النموذج الأولي الجديد لأذكى منزل في دبي يعمل بالطاقة الشمسية في إطار التحضير لمنافسة عالمية تقام في دبي هذا العام.

يجمع FutureHAUS بين التقنيات الرقمية والمنتجات المتطورة وتصميم المباني الذكية لإنشاء منازل للمستقبل.

ويقول جوزيف ويلر، أحد أعضاء هيئة التدريس البارزين في الفريق، وأستاذ الهندسة المعمارية، والمدير المشارك لمركز أبحاث التصميم: “إننا نعمل على إيجاد حلول سكنية لمواجهة أزمة السكن العالمية”.

وأضاف “سينمو كوكبنا بأكثر من 2 مليار شخص قبل عام 2050، ونحن بحاجة إلى استيعابهم بمساكن عملية ميسورة التكلفة. ويعد FutureHAUS Dubai نموذجًا أوليًا لمنازل المستقبل والتي ستكون ذكية ومستدامة وجميلة وسهلة التأقلم مع احتياجات المجتمعات في جميع أنحاء العالم “.

ويركز المشروع على أساليب التصنيع المسبقة، والتي تستخدم لتجميع المنازل المتوسطة والعالية الكثافة، والتي تكون مثبتة مسبقًا ومجهزة بتقنيات ذكية متكاملة وعناصر داخلية مفصلة. وهذا لا يقلل من أوقات البناء التقليدية فحسب، بل يغير أيضًا طريقة تصميم المنازل وتثبيتها، بحسب موقع architectureanddesign.

وتشكل التكنولوجيا الذكية جانباً كبيراً من تصميم FutureHAUS. ويشتمل هذا النظام على إمكانات محسّنة للتحكم وتوفر فرصًا لتعلم احتياجات المقيمين والاستجابة للظروف المتغيرة.

ويتفاعل السكان مع المنزل من خلال واجهات المستخدم التقليدية وغير التقليدية، مثل الصوت واللمس والإيماءات والقرب والحركة.

وتم الكشف عن  FutureHAUS على أربع مراحل، بدءا من المطبخ في عام 2015 وغرفة النوم والمكتب المنزلي في عام 2017. والنموذج الذي يتم تركيبه في دبي هو الثاني من نوعه، بعد أن تم تدمير الأول في حريق كهربائي في فبراير 2017.