,

فيديو| تجربة القفز المظلي في سماء دبي بتقنية الواقع الافتراضي


إذا فكرت يوماً بممارسة هواية القفز المظلي، والسقوط على الأرض لمسافة 13000 قدم تقريبًا، لكنك لم تكن تملك الشجاعة الكافية لفعل ذلك فعليًا من الطائرة، فلا زال بإمكانك خوض هذه التجربة، من خلال القفز المظلي في الأماكن المغلقة  الذي بات يعد أكثر وسائل التسلية ابتكارًا في أمريكا.

وأطلقت iFLY Denver للمرة الأولى عام 2006، حيث باتت تنقل تجربة القفز بالمظلات إلى أعلى مستوى. وتتاح الفرصة الآن للسياح الذين بلغوا ثماني سنوات وما فوق فرصة اختبار شعور  القفز الحر في دبي أو هاواي أو جنوب كاليفورنيا أو جبال الألب السويسرية باستخدام تقنية الواقع الافتراضي من خلال خوذة وسماعة رأس، بحسب موقع 303 ماغازين.

وفقا لأندري غيرنر، وهو مدرب طيران معتمد في iFLY Denver “بدأت فكرة القفز بالمظلات الداخلية (VR) عندما بدأت تقنية الهواتف المحمولة في التطور. والآن بعد أن أصبحت التكنولوجيا متطورة مع الهواتف المحمولة التي تحتوي على مقاييس تسريع مدمجة، أدركنا أنه يمكننا دمج تقنيات Samsung Gear VR على خوذات الواقع الافتراضي، والقيام بجولة عبر الفيديو بزاوية 360 درجة لتحصل على شعور مماثل لما تشعر به في الواقع عند القفز بالمظلة”.

وتماما كما هو الحال في القفز بالمظلات – يجب على المغامرين ارتداء بدلة طيران خاصة، وخوذة ونظارات واقية وحضور جلسة تدريب قصيرة حول إشارات اليد والسلامة قبل دخولهم نفق الرياح. ويرافقهم مدرب خبير في الرحلات الجوية للحصول على الدعم ومن خلال نظارات الواقع الافتراضي، يرى الناس أنفسهم وهم يقفزون من الطائرة ويرتفعون فوق الأرض في الجهة التي اختاروها.

للحجز