,

كيف يمكن للسياح استعادة قيمة ضريبة القيمة المضافة في الإمارات؟


أعلنت هيئة الضرائب الاتحادية (FTA) يوم السبت عن شروط وإجراءات للسائحين للمطالبة باسترداد ضريبة القيمة المضافة عند الخروج من البلاد.

وقالت الهيئة إن السائح يحتاج إلى شراء السلع من تجار التجزئة المسجلين في النظام الذي سيبدأ العمل به قريبا. وسيتم توفير أماكن مخصصة يمكن للسائحين فيها بسهولة استرداد الضرائب من خلال نظام إلكتروني كامل دون أي تدخل بشري.

وأوضحت الهيئة في بيانها “عند مغادرة البلاد، سيتمكن السياح من استرداد الضرائب المدفوعة على مشترياتهم في نظام إلكتروني بالكامل دون أي تدخل بشري. ويجب على السائحين تقديم المستندات المطلوبة والحصول على استرداد عن طريق بطاقة الائتمان أو نقدًا من المشغل العالمي”.

وقال خالد علي البستاني، المدير العام لهيئة الضرائب الاتحادية، إن مشغل النظام سيوقع اتفاقيات مع تجار التجزئة لتزويدهم بالتكنولوجيا اللازمة للتواصل مع هيئة الضرائب الاتحادية، وكذلك مع المطارات والموانئ البرية والبحرية.

وأضاف “سيتم توفير أماكن مخصصة يمكن للسائحين فيها بسهولة استرداد الضرائب. ويحدد النظام الرقمي الضرائب المؤهلة لاسترداد الأموال ومن ثم تعويض السائحين”.

وأقر مجلس الوزراء الإماراتي الأسبوع الماضي قانون استرداد ضريبة القيمة المضافة للسياح من الربع الرابع والذي من المتوقع أن يدفع النمو في قطاعي السياحة والضيافة، بحسب ما ذكرت خليج تايمز.

وكشفت هيئة الضرائب الاتحادية أن المشروع يقترب من مراحل الإعداد النهائية ويعتمد على نظام رقمي متكامل متطور لإقامة اتصال مباشر مع نقاط البيع، وكذلك مع جميع منافذ الدخول في دولة الإمارات، مما يسمح للمشغل العالمي بالتنسيق بين بائعي التجزئة المسجلين في هيئة الضرائب الاتحادية، وتمكين السياح من تقديم طلبات استرداد الأموال مقابل مشترياتهم.

وقال أنوراغ شاتورفيدي، الشريك الإداري في “تشارترد هاوس”، إن عملية استرداد الضرائب في الإمارات تتماشى مع أفضل الممارسات العالمية حيث سيحصل السائحون على المبالغ المستحقة الدفع تلقائياً إلى حسابهم البنكي أو بطاقة الائتمان الخاصة بهم.

وفي غضون ذلك ، قالت هيئة الضرائب الاتحادية إن تجار التجزئة الذين يستوفون الشروط التي حددتها الهيئة لديهم الحرية للتسجيل في النظام إذا اختاروا ذلك. وإذا قرر السائح إجراء عملية شراء بقصد تقديم طلب لاسترداد الضريبة من مورد مسجل لنظام استرداد الضرائب، فيجب على المورد أن يزودهم بالوثائق اللازمة للقيام بذلك، وأبرزها فاتورة ضريبية تلبي جميع المتطلبات القانونية. ثم يقوم السائح بتقديم المطالبة مع مشغِّل النظام مباشرةً ويحصل على الأموال المستردة من المشغل بعد أن يتم توفير وثائق الإثبات الكافية.