,

فيديو| الحرارة في بلدين أوروبيين قد تتجاوز الـ 48 درجة


من المتوقع أن تشهد أوروبا في الأيام القادمة يومها الأكثر حراً في تاريخها. وبعد أن كان الرقم القياسي الحالي لأوروبا، لأعلى درجة حرارة في القارة العجوز، والمسجل في أثينا هو 48 درجة مئوية، فإنه من المرجح أن يصل بلدان هما إسبانيا والبرتغال إلى أبعد من ذلك، مع درجات حرارة تتراوح بين 48-50 درجة مئوية، في وقت لاحق من هذا الأسبوع.

وتوقع الدكتور مارك مكارثي من مكتب الأرصاد في المملكة المتحدة أن تشهد الأجزاء الجنوبية من البرتغال أو ربما جنوب غرب إسبانيا أعلى درجات الحرارة. وذكر مكارثي أن أوروبا تشهد موجة حرارية ملحوظة هذا الصيف.

وقال “بالنسبة لأوروبا الشمالية على وجه الخصوص، فإن التيار النفاث كان أضعف من المعتاد، ويقع إلى الشمال أكثر من ذلك. ومن ثم فإن نظام حظر الضغط العالي يسمح بتطور ظروف موجات الحرارة”.

وبدأت السلطات الاسبانية في الاستعداد لحالات الطوارئ لموجة الحر الشديد، والتي من المتوقع أن تستمر حتى يوم الأحد على الأقل. وتم إعلان 27 منطقة على الأقل من 50 مقاطعة في إسبانيا “خطراً شديداً” حيث من المتوقع أن تبدأ درجات الحرارة في الارتفاع بسرعة، بحسب موقع يورو نيوز.

الأعلى منذ عام 1977

وتقوم مراصد الطقس حالياً بحساب درجات الحرارة القصوى في شبه الجزيرة الإيبيرية. متوقعة أن تتراكم الحرارة نتيجة للهواء الساخن القادم من شمال إفريقيا – وخاصةً في جنوب غرب أوروبا. بحيث سيكون الأكثر حرارة في المنطقة منذ 41 عاماً. حيث سجلت اليونان في تموز يوليو 1977 درجة الحرارة الأعلى أوروبياً. فيما تبلغ أعلى درجة مسجلة في إسبانيا حالياً 47.3 درجة مئوية، وفي البرتغال 47.4 درجة مئوية.

وبدأت السلطات الإسبانية في الاستعداد لحالات الطوارئ لموجة الحر الشديد، والتي من المتوقع أن تستمر حتى يوم الأحد على الأقل. تم إعلان 27 منطقة على الأقل من 50 مقاطعة في إسبانيا “خطراً شديداً”، حيث من المتوقع أن تبدأ درجات الحرارة في الارتفاع بسرعة.