,

كيف سيتطور مفهوم المساحات المكتبية المرنة في دبي؟


تقود دبي الطريق في اتجاه إدخال مساحات مكاتب مرنة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وفقاً لشركة الاستشارات العقارية العالمية جي إل إل.

ومن المتوقع أن يستمر هذا القطاع في الزيادة بسرعة خلال السنوات القادمة، حيث يمثل حالياً أقل من 1% من إجمالي الأسهم المكتبية، وهو رقم يمكن أن يرتفع إلى حوالي 5% بحلول عام 2022.

ويشير تقرير جديد إلى أن حجم المساحات المرنة في أكبر 20 سوقاً للمكاتب قد نما بنسبة 30% في عام 2017 وحده، ويستهدف مشغلو الفضاءات المرنة الشركات الكبرى القائمة، ويملك هذا المفهوم القدرة على تعطيل سوق المكاتب كما نعرفه في الوقت الحالي.

وتبرز دبي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في هذا المجال، حيث توفر 55 مشروعاً مساحة مكتبية مرنة تبلغ حوالي 70.000 متر مربع، ومع ذلك، لا يزال هذا القطاع صغيراً نسبياً، حيث يمثل أقل من 1% من إجمالي المساحات المكتبية في دبي، مقارنة بأكثر من 3% في أسواق المكاتب الرئيسية في جميع أنحاء أوروبا، بحسب فوربس.

ويهيمن حاليا سوق المكاتب المرنة في دبي على نوعين من المشغلين : مشغلي المكاتب الدولية، وملاك العقارات، خاصة من سلطات المناطق الحرة. وتشمل الشركات العالمية الكبرى ريجس، سيرفكورب، ومكتبي، التي تعمل فيما بينها عبر 25 موقعاً في دبي لتوفير حوالي 27.000 متر مربع من المساحة.

وعلقت دانا ويليامسون، رئيسة قسم المكاتب والأعمال في شركة JLL الشرق الأوسط وشمال إفريقيا قائلة: “من المقرر أن تشرع دبي في تحقيق الاتجاه العالمي للمكاتب المرنة، وهو أحد أكبر التحولات في قطاع العقارات في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا. ومع التركيز المتزايد من المستأجرين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا على طرق العمل الجديدة، والخبرة البشرية وفعالية التكاليف، أصبحت الحاجة إلى حيز مكتبي مرن الآن أقوى من أي وقت مضى”.

وعلى الصعيد العالمي، نما حجم المساحات المرنة في أكبر 20 سوق مكاتب مرنة بنسبة 30% في عام 2017 – أي ما يعادل حوالي مليون متر مربع. وستشكل مساحة المكاتب المرنة 30% من بعض محافظ الشركات بحلول عام 2030.

وتشمل العوائق التي تحول دون اعتماد حيز مرن المخاوف بشأن تالتكلفة والأمان والسرية، ولكن هناك مخاطر مماثلة مرتبطة بعدم اعتمادها وفي مقدمتها الاحتفاظ بالموظفين وجذبهم، ومع وجود أكثر من 700 من مزودي المساحات المرنة في هذه الصناعة، فإن الدمج أمر لا مفر منه وسيسهم الانكماش في تسريع هذه العملية.