,

بالصور| اكتشاف أكبر نحلة في العالم بـ “إندونيسيا”


متابعة-سنيار: في كانون الثاني / يناير 2019، سارت مجموعة من العلماء والعاملين في مجال حماية البيئة عبر الغابة الإندونيسية العاتية بحثًا عن النحل العملاق “والاس”، وهو نوع لم يُشاهد منذ عام 1981.

وقال روبن مور، عالم الأحياء ومدير الاتصالات في المنظمة العالمية للحياة الفطرية، التي مولت الحملة: “لم يرها أحد منذ ذلك الوقت، وكنا نخشى أن تكون انقرضت”.

النحلة الأنثى – الجنس الأكبر من نوع Megachile بلوتو – هي أربعة أضعاف حجم نحل العسل الأوروبي النموذجي مع جناحين بطول 2.5 بوصة، وهي أكبر نحلة معروفة على هذا الكوكب.

 

سميت النحلة العملاقة Wallace، على اسم المكتشف ألفريد راسل والاس، الذي وجد الأنواع الضخمة في عام 1958، حيث غامر في إندونيسيا ووصف هذا النحل الاستثنائي، بأنه “حشرة سوداء كبيرة تشبه دبور، مع فكوك ضخمة مثل خنفساء الأيل”.

وعلى مدى العقود القليلة الماضية، شوهدت جثث النحل العملاقة في السوق التجاري، كما قال مور، لكن لم يكن معروفًا ما إذا كانت هذه الأنواع موجودة، وقد أصبح لدى محمية الحياة البرية العالمية أول لقطات حية من المخلوقات المراوغة، الموجودة في جزر مولوكوكاس الإندونيسية الشمالية.

وليس من السهل العثور على هذا النوع من النحل، حيث أنه يختبئ في أكوام من التربة التي بناها النمل الأبيض، والتي تتدلى على الأشجار على بعد ثمانية أقدام من الأرض أو أعلى، ولإيجاد النحل، كان على علماء الأحياء العثور على هذه التلال وتفقدها لمدة 20 دقيقة في كل مرة.

وقال بيكي اروين عالم الأحياء الذي بحث في تفاعلات الملقحات النباتية في جامعة ولاية نورث كارولينا عن هذا الاكتشاف أنه مثير جدا، مضيفا أن هذا الاكتشاف النادر مهم بشكل خاص، في ضوء وجود طوفان من الأخبار السيئة حول انخفاضات في أعداد الحشرات.