,

بالصور| اكتشف هذه الرياض المغربية الرائعة لإقامة مريحة وساحرة في مراكش


متابعة-سنيار: تعد مراكش، وجهة السفر الأكثر شعبية في البلاد لعروضها التاريخية والثقافية الغنية، وتزخر هذه المدينة الديناميكية بالمساجد والقصور والحدائق الفاتنة، إلى جانب ساحة جامع الفنا الشهيرة على مستوى العالم و الأسواق الملونة، وإلى جانب الفنادق و المنتجعات الفاخرة، تقدم المدينة لزوارها منازل تقليدية تُعرف باسم ” الرياض”، والتي تضم حديقة في فنائها، إلى جانب شرفات، ومسبح.

وفيما يلي 3 أماكن  تقليدية فاخرة في مراكش، توفر الضيافة المغربية، والإقامة الساحرة، بالصور:

La Sultana Marrakech

يقع فندق La Sultana في قلب منطقة القصبة، ويعتبر واحدًا من أكثر الفنادق المذهلة في مراكش، ويتكون من خمسة “رياض” منفصلة، كل منها مزين بأسلوب مختلف مستوحى من حقبة تاريخية محددة، ومن الزخارف الجصية إلى الخشب المنحوت باليد، يمتلئ المكان بالتفاصيل الزخرفية المعقدة التي تقدم للزوار وليمة بصرية مطلقة، وتراس على السطح يوفر إطلالة رائعة على المدينة وجبال أطلس.

Royal Mansour

هو تحفة فخمة، تزخر بالأثاث المصنوع والأقمشة الراقية والأعمال الفنية الجميلة، وقد تم تأثيث رياضاتها الخاصة بشكل فردي من قبل حرفيين من مراكش، الصويرة، فاس، ومكناس، وكل ذلك بهدف تسليط الضوء على مجموعة متنوعة لا حصر لها من الفنون الزخرفية المغربية، ويضم كل رياض حديقة صغيرة خاصة به وشرفة، بالإضافة إلى تراس على السطح مع مسبح خاص، حيث يمكنك الاستمتاع بإطلالات على جبال أطلس.

Riad Les Yeux Bleus

يضم الفندق ساحتي فناء وثمانية غرف مؤثثة بلمسات كولونيالية ومستوحاة من فن البوب ​​مثل اللون الأزرق النيلي والأخضر، والأصفر، وهو يقدم تباينًا أنيقًا مع عروض الزخارف المغربية التقليدية من بلاط الزليج المطلي يدويًا إلى الثريات النحاسية المستديرة ومنحوتات خشب الأرز.

Riad Kniza

يقع هذا الفندق البوتيكي الحميم على بُعد 7 دقائق فقط سيرًا على الأقدام من ساحة جامع الفنا الصاخبة، ويتميز بفن معماري مغربي يعود إلى القرن الـ 18 تم ترميمه بواسطة تاجر التحف الشهير الحاج محمد بوسكري، ويأتي مع ستة أجنحة غرف نوم فسيحة، جميعها مزينة بتحف جميلة تبرز الأناقة المغربية التقليدية، وتشمل أبرز المرافق حوض سباحة وسبا مع حمام تقليدي وساونا، وصالات مشتركة جميلة وتراس لتناول الطعام في الهواء الطلق.