,

جامعة في دبي تطور تطبيقاً للكشف عن أمراض القلب


طوّر العلماء برنامجًا جديدًا مبتكرًا قد يسهّل اكتشاف حالات  قاتلة محتملة، ويؤدي إلى تحسينات في الوقاية والعلاج من أمراض القلب.

وقال خبراء في جامعة برمنجهام دبي إن  ElectroMap هو برنامج مفتوح المصدر لمعالجة البيانات القلبية المعقدة وتحليلها ورسم خرائطها.

ويتم التحكم في قدرة ضخ القلب عن طريق النشاط الكهربائي الذي يحفز خلايا عضلة القلب على الانكماش والاسترخاء.

ويمكن للباحثين في مجال القلب أن يسجلوا ويحللو السلوك الكهربائي للقلب باستخدام الخرائط البصرية والإلكترود، لكن الاستخدام الواسع لهذه التقنيات محدود بسبب نقص البرمجيات المناسبة، وفقا للدراسة التي نشرت في دورية “التقارير العلمية”.

وقال كاشف راجبوت ، المحاضر في جامعة بيرمنغهام دبي: “نعتقد أن ElectroMap سوف يسرع أبحاث القلب المبتكرة ويؤدي إلى استخدام أوسع لتقنيات رسم الخرائط التي تساعد على منع حدوث حالات عدم انتظام ضربات القلب”.

وأضاف راجبوت: “هذه أداة مرنة مفتوحة المصدر وموثوقة للمعالجة، وباستخدام استراتيجيات تحليل البيانات الجديدة التي طورناها، سيوفر هذا البرنامج فهماً أعمق لأمراض القلب، ولا سيما الآليات التي تدعم عدم انتظام ضربات القلب”.

ويستمر انتشار وزيادة معدل أمراض القلب في الزيادة كل عام، ولكن التحسينات في الوقاية والعلاج تتطلب فهمًا أفضل للسلوك الكهربائي عبر القلب، بحسب موقع techgraph.

ويمكن جمع البيانات حول هذا السلوك باستخدام اختبارات تخطيط القلب، ولكن في الآونة الأخيرة، سمحت الخرائط البصرية بقياس أوسع للنشاط القلبي الوعائي بمزيد من التفصيل.

وقال دافور بافلوفيتش من جامعة برمنغهام دبي: “أدى زيادة توافر أجهزة رسم الخرائط البصرية في المختبر إلى التوسع في هذه التقنية، ولكن  الاستخدام  الأوسع نطاقا تعوقه قيود تتعلق بمعالجة البيانات وتحليلها”.

وأضاف بافلوفيتش: “يمكن للبرنامج الجديد اكتشاف ورصد وتحليل ظواهر عدم انتظام ضربات القلب في السليكو، والسليولو، والنموذج الحيواني، وبيانات المرضى في الجسم الحي”.