,

فيديو| صخرة جبل طارق.. جمال يعاند السياسة


صخرة جبل طارق التابعة للتاج البريطاني، مازال الإسبان يطالبون حتى اليوم باستعادتها بحكم موقعها الجغرافي.

ورغم أن مساحة جبل طارق لا تتجاوز 6 كيلومترات مربعة، فإنه يجذب سنويا أكثر من 10 ملايين زائر، بحسب موقع “سكاي نيوز”.