,

فيديو| كيف حلّقت أول رحلة لطيران الاتحاد خالية من البلاستيك؟


أنهت الاتحاد للطيران أول رحلة في العالم للرحلات الطويلة صباح يوم الاثنين دون استخدام الأدوات البلاستيكية، حيث هبطت الطائرة في بريسبان، أستراليا، في الوقت المناسب للاحتفال باليوم العالمي للأرض في 22 أبريل.

وكانت الرحلة التي استغرقت 14 ساعة والتي أقلعت من أبو ظبي مساء الأحد هي المرحلة الأولى من خطة الاتحاد لتخفيض المواد البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد بنسبة 80 في المائة بنهاية عام 2022.

وكانت جميع الأدوات خالية من البلاستيك، من الأكواب الصالحة للأكل إلى أقراص معجون الأسنان وصواني الألمنيوم، وتم استبدال ما يقرب من 100 قطعة بلاستيكية على متن الطائرة بالبدائل المستدامة، من الأكياس التي تحمل عادةً سماعات قابلة لإعادة الاستخدام، إلى الأكواب وأدوات المائدة وأدوات النظافة، بحسب صحيفة ذا ناشيونال.

ومن بين العناصر الجديدة كانت فناجين قهوة بسكويت الويفر الصالحة للأكل من Cupffee، والبطانيات المصنوعة من زجاجات بلاستيكية معاد تدويرها ومستلزمات الراحة المستدامة من Buzz، وهي مورد لمنتجات الطيران.

وتم تقديم معجون الأسنان على شكل أقراص قابلة للمضغ في صناديق من الورق المقوى المعاد تدويرها، وتم إعطاء فرشاة أسنان مصنوعة من قش القمح لكل راكب.

وقدم الطاقم وجبات من الدرجة الاقتصادية على صواني قابلة لإعادة الاستخدام، مع حاويات من الألومنيوم ولفائف الخبز في أكياس ورقية وأدوات مائدة فولاذية خفيفة الوزن في أكياس ورقية.

في المجموع، تمت إزالة أكثر من 50 كجم من البلاستيك للاستخدام مرة واحدة من الرحلة. وبنهاية عام 2019، تخطط الاتحاد لإزالة أكثر من 100 طن من البلاستيك للاستخدام مرة واحدة من خدماتها على متن الطائرة.