,

سفينة سياحية بقيمة مليار دولار في طريقها إلى دبي


أمرت سفينة سياحية جديدة تبلغ تكلفتها 960 مليون دولار أمريكي في طريقها إلى دبي المسافرين بتجنب استخدام الأسطح الخارجية وإطفاء الأنوار ليلًا واستأجرت فريقًا أمنيًا متميزًا في المملكة المتحدة وهي تقترب من مياه خليج عدن المليئة بالقراصنة.

وتقوم Spectrum of the Seas  التي تم إطلاقها في الأسبوع الماضي برحلة بحرية من موقع التسليم في ألمانيا، حيث تم بناؤها، إلى الصين، والمحطة الأولى هي رحلة بحرية تستغرق أسبوعين من أوروبا إلى دبي، ولكنها تتطلب عبور المياه الأكثر خطورة في العالم للقرصنة، خليج عدن.

وقالت إحدى الركاب الموجودين حاليًا على متن السفينة لـ Cruise Arabia & Africa: “تم إغلاق سطح المتنزه للركاب حتى الثاني من مايو، ويجب إغلاق جميع الستائر ليلاً وإطفاء الأنوار بعد حلول الظلام”.

وأضافت: “لقد أجرينا اليوم تدريبات على الملاذ الآمن، وهي كلمة رمزية لهجوم القراصنة، حيث يتعين على جميع الركاب التجمع داخل السفينة، بعيدًا عن النوافذ والأبواب الخارجية”.

كما أجرت “Spectrum of the Seas” المزيد من الاحتياطات الأمنية، مستعينة بثلاثة ضباط أمن مسلحين تمكنوا من ضمان عبور Explorer of the Seas عبر خليج عدن بأمان. وتملك السفينتان شركة رويال كاريبيان إنترناشونال، ثاني أكبر مشغل للرحلات البحرية في العالم، بحسب موقع logisticsmiddleeast.

وغادرت Explorer of the Seas دبي في أبريل متجهة إلى أوروبا، والآن، حان دور “Spectrum of the Seas” للتجول في المياه المعرضة للقراصنة.

Spectrum of the Seas هي أحدث سفينة سياحية في أسطول Royal Caribbean، تم إطلاقها قبل بضعة أسابيع. وستكون واحدة من أكبر الرحلات البحرية في دبي وأكثرها تطوراً.

وبوجود 169.379 طنًا إجماليًا وعلى متنها 4.905 مسافر في أقصى إشغال، وتجربة بنجي للواقع الافتراضي، ومحاكاة الغطس ومشاهدة نورث ستار، ستكون هدفًا مغريًا لأي قراصنة قبالة سواحل الصومال.

ولحسن الحظ، فإن التهديد بشن هجوم على سفينة سياحية في خليج عدن أصبح الآن أقل بكثير بفضل تحالف بحري دولي.