,

Hermeus تطور طائرة نفاثة قادرة على التحليق من نيويورك إلى لندن في أقل من 90 دقيقة


زيارة بلدان جديدة هي عملية ممتعة، ولكن ما ليس ممتعًا هو السفر. هذا لأنه ما لم يكن بمقدورك تحمل تكاليف السفر بالطائرة من خلال درجة رجال الأعمال أو الدرجة الأولى أو طائرة خاصة، فلن يكون أمامك سوى خيار السفر بالدرجة الاقتصادية وفي الرحلات الجوية الطويلة المتعبة. ومع ذلك، تأمل شركة تدعى Hermeus تقليل أوقات السفر بشكل كبير.

تلقت الشركة مؤخرًا دعمًا ماليًا من ممولين أساسيين ومستثمرين من القطاع الخاص، وهو التمويل الذي سيتم استخدامه لتطوير طائرة تفوق سرعة الصوت. هذه الطائرة، والتي يُقال أنها قادرة على السفر بسرعة تفوق سرعة الصوت بنحو خمسة أضعاف، ستكون قادرة على نقل المسافرين من نيويورك إلى لندن أو العكس في أقل من 90 دقيقة، بحسب موقع إلكتروني.

في الوقت الراهن، تستغرق الرحلة من نيويورك إلى لندن حوالي 7 ساعات، مما يعني أن وقت السفر الجديد هذا سيكون أسرع بنحو 5 مرات. ووفقا للسيد AJ Piplica الذي يشغل منصب الرئيس التنفيذي لشركة Hermeus، فقد صرح بالقول: “لقد إنطلقنا في رحلة لإحداث ثورة في البنية التحتية للنقل العالمي، حيث نسعى لجلب الرحلات العالمية إلى عصر جديد من خلال زيادة سرعة السفر بشكل كبير على مسافات طويلة”.

ومع ذلك، قد يستغرق الأمر بعض الوقت قبل أن نرى هذه الطائرة تصبح سائدة. وقال السيد AJ Piplica إن عملية إنشاء طائرة ركاب تمتاز بهذه السرعة الفائقة ستستغرق على الأرجح عقدًا من الزمن ليتم تطويرها، لذلك لا تتوقع رؤيتها في أي وقت قريب.