,

بالصور| صناعة الزجاج في قرية أبوظبي التراثية


تقع قرية التراث في أبوظبي على الكورنيش، وعلى بعد دقائق قليلة سيراً على الأقدام من مارينا مول، وتوفر لنا المنطقة السياحية الساخنة نظرة ثاقبة في أبو ظبي مختلفة تمامًا عن ناطحات السحاب الحالية.

بالإضافة إلى سوقها الداخلي، والمسجد العتيق، ومحلات التوابل والعروض المختلفة، تضم القرية التراثية أيضًا عددًا من الحرفيين الإماراتيين.

من خلال العمل بدون الآلات الثقيلة، يستفيد هؤلاء الفنانون إلى أقصى حد من المواد الموجودة تحت تصرفهم لإنشاء قطع تذكارية مثل تصاميم الفخار والنسيج.

ومن بين هذه الحرف تبرز مهنة نفخ الزجاج، وهي ممارسة صديقة للبيئة تعمل على تحويل الزجاج غير المرغوب فيه – من الزجاجات المهملة إلى تحف فنية جذابة، بحسب صحيفة ذا ناشيونال.

ويتحقق ذلك عن طريق تذويب الزجاج أولاً في الفرن بحرارة أكثر من 1000 درجة مئوية قبل أن يتم إعادة تشكيلها بالنموذج المطلوب.

وبدأت هذه الحرفة تكتسب شعبية من قبل الجيل الجديد في دولة الإمارات، وعلى مر السنين، استضافت البلاد العديد من ورش العمل حول هذه الممارسة والمعارض التي قام بها أساتذة مثل الفرنسي جون كلود نوفارو.

ولمعرفة المزيد عن حرفة نفخ الزجاج، يمكنك مراقبة الحرفيين المحليين وهم يعملون في القرية التراثية بأبوظبي. يفتح المكان يوميًا من الساعة 9 صباحًا حتى الساعة 4 مساءً باستثناء يوم الجمعة حيث تفتح الأبواب من الساعة 3:30 مساءً إلى الساعة 9 مساءً. لمزيد من التفاصيل يمكن زيارة: www.torath.ae