,

هل الوقت مناسب لطلب فترات مجانية للمستأجرين في دبي؟


أصدرت شركة كافينديش ماكسويل، وهي شركة رائدة في مجال الاستشارات العقارية والمسح القانوني في الشرق الأوسط تقرير سوق العقارات الإماراتي للربع الثاني 2019، والذي يحتوي على البيانات والاتجاهات الرئيسية لدبي وأبو ظبي والإمارات الشمالية.

وتعليقًا على التقرير، قال أديتي هاريهاران، كبير المستشارين في الاستشارات الاستراتيجية والبحوث في كافنديش ماكسويل: “ظل النصف الأول من العام محفوفًا بالتحديات بالنسبة لقطاع العقارات في الإمارات، حيث استمرت الإيجارات والأسعار في الانخفاض. وتلا تزال الظروف مواتية للمستأجرين للمطالبة بفترات مجانية بدون إيجار وإعفاءات من الرسوم وشروط سداد مرنة من مالكي العقارات”.

وأضاف: “بينما لاحظنا معدل أبطأ من انخفاض الأسعار في بعض المناطق على مدار الـ 12 شهرًا الماضية، لا يزال هذا مرهونًا بمعدلات العرض والعقارات الفعلية الجديدة، والتي تراوح متوسطها بين 40 و 50% خلال السنوات القليلة الماضية. وتواصل الحكومة تطبيق تدابير لتحفيز السوق، حيث قامت أبو ظبي مؤخرًا بفتح مناطق استثمارية لمشتري العقارات المغتربين لأول مرة”.

وكشف تقرير سوق العقارات الإماراتي في الربع الثاني من عام 2019 الصادر عن كافنديش ماكسويل عن العديد من الأفكار والاتجاهات الرئيسية خلال هذا الربع، والتي من المحتمل أن تستمر حتى النصف الثاني من عام 2019، بحسب موقع ameinfo.

وتراجع متوسط ​​أسعار المبيعات والإيجارات في معظم المجتمعات في دبي في الربع الثاني من عام 2019. ومع ذلك، تباطأ متوسط ​​معدل انخفاض الأسعار على مدى فترة 12 شهرًا من الربع الثاني من عام 2018. وانخفض متوسط ​​أسعار الشقق بنسبة 15.1% وانخفضت أسعار الفلل / المنازل بنسبة 14.7% في الربع الثاني من عام 2019 مقارنة بالعام الماضي.

وخلال نفس الفترة، بلغ متوسط ​​الانخفاض في الإيجارات للشقق في دبي 12.5%، كما سجلت الفلل / المنازل السكنية انخفاضًا بنسبة 12.6%. واستمرت الصفقات على الخارطة في الهيمنة خلال الربع الثاني من عام 2019، وهو ما يمثل أكثر من 52% من إجمالي الصفقات.

وفي أبو ظبي، انخفض متوسط ​​أسعار البيع بنسبة 12.6% للشقق في المناطق الاستثمارية الرئيسية، من الربع الثاني 2018 إلى الربع الثاني 2019. وسجلت أسعار الفلل / المنازل السكنية انخفاضًا متوسطًا مماثلًا بلغ 12.1% خلال نفس الفترة. واستمرت الإيجارات في أبو ظبي في الانخفاض في الربع الثاني من عام 2019، لكل من الشقق والفلل / المنازل. ولا تزال الإمارات الشمالية: الشارقة وعجمان ورأس الخيمة بدائل ميسورة التكلفة لشراء وتأجير العقارات في الإمارات.