,

100 ألف درهم عقوبة تنظيم مباريات المقامرة في الإمارات


حُكم على كل ثلاثة رجال قاموا بتنظيم لعبة قمار بالسجن لمدة عام وأمروا بدفع غرامة قدرها 100000 درهم.

في الأول من مايو، كانت الشرطة تقوم بدوريات في منطقة نايف بدبي في حوالي الساعة 9 مساءً عندما رصدت الرجال الذين كانوا يستدرجون أحد المارة إلى لعبة مقامرة في الشارع.

ويقوم المتهمون الثلاثة، وهم رجلان باكستانيان أعمارهما 25 و 48 عامًا وهندي عمره 32 عامًا بمراهنات قيمتها ما بين 100 درهم إلى 500 درهم، وضبطت الشرطة المال عندما ألقت القبض عليهم.

وقال أحد ضباط الشرطة: “أظهرت التحقيقات أنهم كانوا يغشون في الرهانات، وجميع المراهنين الذين وقعوا ضحية لهم خسروا أموالهم”.

واستولت الشرطة على أكثر من 1000 درهم من المتهمين الثلاثة وصادروا أوراق اللعب التي استخدموها لخداع الناس.

وقال الضابط: “كان لكل واحد منهم دور محدد: شخص واحد يجذب الضحايا، والآخر لتوزيع البطاقات، والثالث يدعي أنه لاعب فائز لتشجيع الآخرين على المشاركة”.

كشفت تحقيقات الشرطة أن الرجال دخلوا الإمارات بتأشيرات زيارة. وخلال استجواب الشرطة، اعترف الثلاثي بتنظيم لعبة قمار غير قانونية في الأماكن العامة ولكنهم أنكروا التهمة أمام محكمة دبي الجنائية.

غير أن المحكمة أدانت المتهمين، وحكمت على كل منهم بالسجن لمدة عام بالإضافة إلى غرامة قدرها 100000 درهم. وسيتم ترحيلهم بعد قضاء مدة عقوبة السجن، بحسب صحيفة ذا ناشيونال.