,

كيف تقارن عدد الغرف الفندقية قيد الإنشاء في الإمارات بدول المنطقة؟


ينمو قطاع الضيافة في دولة الإمارات بوتيرة ملحوظة مقارنة ببلدان مجلس التعاون الخليجي الأخرى حيث بلغ عدد الغرف قيد الإنشاء 54.438 غرفة في الفترة التي تسبق معرض إكسبو 2020.

وتظهر أحدث بيانات STR أن دولة الإمارات تتصدر منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا حيث يوجد بها أكبر عدد من الفنادق والغرف الجديدة قيد الإنشاء.

وتمثل الغرف الجديدة 31.8 في المائة من المخزون الحالي لقطاع الضيافة في الإمارات. وبحلول عام 2022، من المتوقع أن يصل سوق الضيافة في الإمارات إلى 7.6 مليار دولار، بمعدل نمو سنوي مركب بلغ 5 سنوات بنسبة 8.5 في المائة بين عامي 2017 و 2022.

على وجه الخصوص، من المتوقع أن تصل إمدادات الغرف الفندقية في دبي، رابع أكثر المدن زيارةً في العالم، إلى 132.000 في عام 2019، حيث تهدف الإمارة إلى إكمال 160.000 غرفة فندقية بحلول أكتوبر 2020 – في الوقت المناسب لاستقبال 25 مليون زائر لمعرض إكسبو 2020، بحسب خليج تايمز.

ومن المتوقع أن يزور دبي 20 مليون زائر سنويًا العام المقبل، بالإضافة إلى خمسة ملايين زائر إضافي بين أكتوبر 2020 وأبريل 2021 – 70 في المائة منهم من خارج الإمارات، ومن المتوقع أن يزداد إجمالي حجم الضيافة في الإمارة بشكل كبير.

وفي منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، أظهرت أربعة بلدان أخرى أكثر من 4000 غرفة قيد الإنشاء. وتشمل المملكة العربية السعودية مع 41.207 غرفة، وهو ما يمثل 40.5 في المائة من المخزون الحالي، ويوجد في عمان 4589 غرفة (24.1 في المائة)، ومصر لديها 4100 غرفة (2.4 في المائة) قيد الإنجاز.

وأظهرت البيانات في يوليو 2019 من STR ما مجموعه 427 مشروعًا تمثل 123.742 غرفة في الإنشاءات في الشرق الأوسط و 138 مشروعًا و 25.986 غرفة قيد الإنشاء في إفريقيا.