,

بالصور| نظرة على مكتبة الصفا للفنون والتصميم في دبي


خضعت مكتبة الصفا للفن والتصميم  التي افتتحت لأول مرة عام 1989 لأعمال التجديد مؤخرًا حيث تتميز بهندستها المعمارية الأنيقة وتصميمها المفتوح والعريض الذي تم تصميمه لتشجيع الزوار على الجلوس والتواصل الاجتماعي والبقاء لأطول فترة ممكنة.

عندما يأتي الناس إلى هنا، يفاجأون دائمًا بمدى اختلاف مظهر المكتبة عن المكتبات الأخرى. وما يحبونه هو المساحات المفتوحة والضوء الطبيعي في الداخل.

ويشكل إعادة فتح المكتبة جزءاً من مبادرة أطلقت في عام 2016 لتجديد شبكة مكتبات دبي العامة بأكملها، بما يدعم الخطة الاستراتيجية الوطنية لدولة الإمارات للقراءة. ويعد مشروع الصفا رائداً في هذا المجال، وهو الآن بمثابة معيار لجميع المكتبات العامة في الإمارة.

ويبرز المبنى على شارع الوصل كمنارة رمادية صارخة للحداثة على خلفية قديمة بلون المرجان، مع أوراق الشجر والجسر الذي يحجبها عن الأنظار.

وخلف الأبواب الزجاجية الممتدة من الأرض إلى السقف، يوجد مقهى مفتوح قريبًا إلى اليسار، مع مجموعة واسعة من الرفوف المنخفضة تضم مجموعة مختارة من الكتب باللغتين العربية والإنجليزية. ويمكنك قراءة هذه الكتب داخل المكتبة، ولكن على عكس المكتبات التقليدية، لا يمكنك اصطحابها إلى المنزل، بحسب صحيفة ذا ناشيونال.

وعلى يمين رفوف الكتب، توجد منطقة قراءة جذابة في فناء واسع، مع نوافذ كبيرة وفيرة يتدفق منها الضوء الطبيعي.

وعلى الجانب الخلفي للمبنى، هناك مساحة مخصصة للأعمال الإبداعية بهدف استضافة ورش العمل الخاصة مقابل رسوم رمزية، بالإضافة إلى مساحة مخصصة لإقامة المعارض الخاصة.