, ,

فيديو| “Hyundai” تكشف عن شاحنة مستقبلية تعمل بالهيدروجين


متابعة-سنيار: أصدرت شركة هيونداي شاحنة بضائع ثقيلة ذاتية القيادة، تبدو مثل قطار “انسيابي” عالي السرعة.

تتميز الشاحنة بتصميم أنيق يجعلها تبدو وكأنها خالية من الأبواب، حيث تم إخفاؤها بذكاء.

الشاحنة لا تصدر أي انبعاثات ماعدا الماء المنبعث من أنبوب الذيل، مما يعني أنها يمكن أن تغير بشكل جذري مستويات التلوث الناتجة على الطرق.

قد يبدو مفهوم HDC-6 Neptune مستقبليا، ولكن وفقا لرؤية الشركة، سيتم غمر طرق العالم من خلال “المركبات الكهربائية لخلايا الوقود” في أقرب وقت ممكن بحلول عام 2030.

الشاحنة مستوحاة من القطارات الشهيرة في الولايات المتحدة والتي امتدت من عام 1936 حتى عام 1959، وخاصة تصميم هنري دريفوس لسكة حديد نيويورك المركزية، وهي مثال رئيسي على تصميم آرت ديكو الصناعي.

تم الكشف عن الشاحنة يوم أمس في معرض أمريكا الشمالية للسيارات التجارية، وهو يمثل استجابة هيونداي لشاحنات النقل التي تعمل بالطاقة النظيفة.

على الرغم من كونه مفهوما بدون سائق، إلا أن التصميم الفريد يتميز بصالة كبيرة بها مقاعد في كابينة الشاحنة، إلى جانب درج حلزوني وباب جرار.

نظرا لزيادة متطلبات التبريد، تلتف واقية المبرد حول الجزء السفلي بأكمله من Hyundai HDC-6 NEPTUNE.

بالإضافة إلى ذلك، تمتص السيارة الخضراء الهواء القذر وتنظفه بفضل سلسلة من المرشحات.

وقال لوك دونكرولك، كبير مسؤولي التصميم في مجموعة Hyundai Motor Group: “لقد أتاحت لنا مجموعة نقل الحركة التي تعمل بخلايا الوقود الفرصة لإعادة تعريف التصنيف الكلاسيكي والهندسة المعمارية للشاحنة.

بالإضافة إلى الوقود المستدام المستخدم في الشاحنة، تقوم Hyundai Translead أيضا بإطلاق وحدة تبريد منخفضة الكربون، وهي Nitro ThermoTech.

ستكون واحدة من أوائل المقطورات التي تستخدم نظام تكنولوجيا تبريد النيتروجين وسيكون لها بصمة كربونية تصل إلى 90 في المائة أقل من وحدة تقليدية.

سيتم تصنيع المقطورة، التي تعلق على الشاحنة الثقيلة من الفئة 8، من لوحة خفيفة الوزن، وهي عبارة عن لوح رغوي مزود بجلد من ألياف البوليمرات المقواة بالألياف، لتقليل استهلاك الطاقة والمساعدة في عزل أي سلع مبردة بالداخل.

تعتقد شركة Hyundai الكورية الجنوبية أنها ستبني 500 ألف محرك يعمل بالهيدروجين كل عام بحلول عام 2030.