,

كيف ستدعم طيران “العربية أبوظبي الجديدة” السياحة في الإمارات؟


قالت الهيئة العامة للطيران المدني في الإمارات إنها “واثقة” من أن إنشاء شركة طيران محلية خامسة سيعزز فرص النمو في قطاعي السياحة والطيران بالدولة.

وقال سيف السويدي، المدير العام للهيئة العامة للطيران المدني، إن نموذج شركة النقل منخفضة التكلفة أثبت نجاحه في دولة الإمارات، وستتاح لشركة Air Arabia Abu Dhabi التي تم الإعلان عنها حديثًا فرصًا قوية للنمو.

وتأتي تعليقاته بعد أن أعلنت مجموعة الاتحاد للطيران والعربية للطيران يوم الأربعاء عن مشروع مشترك لإطلاق شركة طيران منخفضة التكلفة مقرها في أبو ظبي.

وقال في بيان: “نحن واثقون من أن هذه الخطوة ستؤدي إلى إنشاء كيان جديد متخصص في النقل منخفض التكلفة، وهو أمر ضروري في سوق أبوظبي والمنطقة”.

ولم تحصل العربية للطيران أبوظبي بعد على ترخيص من الهيئة العامة للطيران المدني لتشغيل الرحلات الجوية، لكن السويدي قال إن الهيئة قدمت الموارد اللازمة للسماح للمشروع المشترك باستكمال الإجراءات للحصول على ترخيص. وقال إن الهيئة العامة للطيران المدني تعمل على مساعدة الشركة على “بدء عملياتها في أقرب وقت ممكن”.

ولم تعلن العربية للطيران والاتحاد للطيران بعد عن موعد إطلاق الشركة الجديدة.

وأضافت الهيئة العامة للطيران المدني أن إنشاء كيان جديد سيوفر للركاب المزيد من الخيارات، خاصةً لمن هم في منطقة الخليج.

وبالفعل، لدى الإمارات أربع شركات نقل؛ وتعمل طيران الإمارات والاتحاد للطيران وفلاي دبي والعربية للطيران في بيئة مليئة بالتحديات في ظل تباطؤ نمو الطلب على الركاب، بحسب غلف نيوز.