,

ما أهمية الحفاظ على الاستدامة المالية في دبي؟


قال مسؤول كبير يوم السبت، إنه لا توجد زيادة مقررة في الرسوم الحكومية في دبي حيث شهدت الميزانية العامة للإمارة تحسنا مستمرا في السنوات الخمس الماضية.

وقال عبدالرحمن صالح آل صالح، المدير العام لدائرة المالية في حكومة دبي (DoF)، إنه لا توجد نية لرفع الرسوم في الإمارة.

وأضاف أن القرار، الذي اتخذ في مارس 2018، لم يكن له تأثير مالي كبير على دبي لأنه يحتوي على مصدر متنوع للإيرادات. و لا يزال الإنفاق على البنية التحتية يحتفظ بثقله في ميزانية دبي 2019 بقيمة 9.2 مليار درهم.

وأضاف آل صالح أن التحسن المستمر في أداء الموازنة العامة لدبي على مدى السنوات الخمس الماضية كان مدفوعًا بتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم  نائب رئيس الدولة ورئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، للحفاظ على استدامة النظام المالي في دبي، وحفز المزيد من ريادة الأعمال والاستثمار من خلال تدابير التحفيز الاقتصادي وتعزيز القدرة التنافسية لدبي كمركز استثماري عالمي.

وقال آل صالح إن الإنفاق الرأسمالي على مشاريع البنية التحتية في دبي، خاصة المشاريع المتعلقة بمعرض إكسبو 2020، يتصدر أولويات الميزانية العامة – كجزء من ضمان إكمال المشاريع الرئيسية وفقًا للجدول الزمني.

وتم استخدام فائض الموازنة الذي تم توليده خلال السنوات القليلة الماضية من خلال السياسات المالية الحكيمة لتمويل هذه المشاريع وفقًا لأهداف خطة دبي 2021، بينما سيصل إجمالي المشاريع المرتبطة بمعرض إكسبو 2020 إلى 30 مليار درهم بحلول عام 2021.

وكان آل صالح يتحدث في حدث “تعرف على الرئيس التنفيذي” الذي نظمه مكتب حكومة دبي للإعلام (GDMO) يوم السبت.

وكانت نسبة الدين العام للإمارة إلى الناتج المحلي الإجمالي أقل من 27.9 في المائة بينما كانت نسبة تغطية خدمة الدين خمسة في المائة فقط من الميزانية العامة.

وقال آل صالح إن دبي قادرة على خدمة جميع ديونها السيادية وفقًا للجدول الزمني. وقال أيضًا إنه عند الحاجة، يستكشف DoF العديد من خيارات التمويل الأخرى قبل الاستفادة من سوق الديون لتمويل مشاريع البنية التحتية. وتشمل هذه الخيارات السندات والصكوك وضمان التصدير والتوريق.

وأشار آل صالح إلى أن دبي تقترب من سوق الديون فقط لتمويل مشاريع البنية التحتية وليس للنفقات التشغيلية.

وقال رئيس دائرة المالية إنه لا توجد نية لزيادة الرسوم الحكومية منذ صدور قرار بتجميد الرسوم في مارس 2018، مضيفًا أن القرار لم يكن له تأثير مالي كبير على دبي حيث أن لديها مصادر إيرادات متنوعة. وأكد أن دبي قادرة على الوفاء بجميع التزاماتها المالية دون زيادة الرسوم.

وقال آل صالح إن حكومة دبي خفضت بعض الرسوم الحكومية في يونيو 2018 لدعم قطاع الأعمال. ولم يكن لهذا التخفيض أي تأثير ملحوظ على أداء الميزانية العامة، بحسب غلف نيوز.