,

من مشرد إلى مصمم للحقائب القطنية


اكتسب مشرد بريطاني شهرة كبيرة، بعد أن حقق نجاحاً غير متوقع من تصميم وبيع الأكياس القطنية.

وتمكن كيفن وورلد من بيع أكثر من 200 حقيبة قطنية بنقوشات مرسومة يديوياً حتى الآن، وأدى نجاح عمله إلى تغيير مفاجىء في حياته التي تغيرت رأساً على عقب منذ أن بدأ هذا المشروع.

ويتم تصميم كل حقيبة بشكل فريد، ولا يوجد سعر ثابت لها ويقول كيفن إن زبائنه يدفعون بالمتوسط حوالي 3 جنيهات إسترلينية (4.2 دولارات) مقابل كل حقيبة.

وأصبح كيفن مشرداً قبل نحو 5 سنوات بسبب مأساة عائلية، ولم تكن حياة التشرد سهلة بالنسبة له، فقد كان يعاني من القلق والاكتئاب. وقرر أخيراً تصميم حقائب صديقة للبيئة مستعيناً بمهاراته الفنية.

ويطلق كيفن على مشروعه “ذا باغ إشيو” وهو مستوحى من اسم مجلة “ذا بيغ إشيو” التي تُباع أيضاً من قبل الباعة الجوالين.

وتستند التصاميم الموجودة على الحقائب إلى حس الفكاهة “الغريب”، وامتدح طلاب الفن عمله باستمرار في بداية مسيرته الفنية القصيرة، وذلك عندما لاحظوا أن لديه موهبة حقيقية، وسرعان ما تحول إلى شخصية ناجحة في شوارع مدينة برمنغهام، بحسب صحيفة ميرور البريطانية.

وحظيت هذه الأكياس باهتمام كبير، لدرجة أن البعض أخبروا كيفن أنهم يعاودون بيعها بالفعل على الإنترنت بسعر يتراوح بين 60 و80 جنيهاً إسترلينياً (84- 112 دولاراً)، وهو ما يقول إنه يجعله يشعر بالفخر.