,

شركات التكنولوجيا تقيد سفر موظفيها إلى الصين وسط أزمة فيروس كورونا


متابعة-سنيار: تقوم شركات التكنولوجيا المتعددة بتقييد سفر موظفيها إلى الصين وسط مخاوف ناشئة عن تفشي فيروس كورونا المستمر في الدولة الآسيوية.

ووفقا لتقرير نُشر في بلومبرج، أعلنت شركة فيسبوك الأمريكية عن تشديد الإجراءات على سفر موظفيها إلى الصين، كما أنها طلبت من موظفيها الموجودين حالياً في الصين العمل من البيت.

وبحسب مقربين من الشركة الأمريكية، فإن تقييد سفر الموظفين ينطبق على الجميع من دون استثناء، حيث تمنع فيسبوك أي سفرية غير ضرورية وبدأ مفعوله بالسريان منذ يوم أمس، الاثنين.

إل جي الكورية الجنوبية للإلكترونيات العملاقة لا تتحمل أيضا أي مخاطر وقد طبقت تقييدا على السفر إلى الصين، وفقا لرويترز.

ومثل Facebook، فقد أصدرت تعليمات إلى الموظفين في الصين بالعودة إلى بلدانهم الأصلية في أسرع وقت ممكن.

كما أخبر Razer، الشركة المصنعة لمنتجات الألعاب وملحقاتها ومقرها الولايات المتحدة، The Verge أن الشركة تقيد السفر إلى الصين ونصحت موظفيها بالفعل بالعمل من المنزل.

فيروسات كورونا هي مجموعة كبيرة من الفيروسات المعروفة بأنها تصيب الإنسان والحيوان على حد سواء، مسببة أمراض الجهاز التنفسي التي تتراوح بين نزلات البرد الشائعة والتهابات أكثر خطورة.

في 7 يناير من هذا العام، حددت السلطات الصحية الصينية سلالة جديدة من فيروس كورونا، واعتبارا من 27 يناير، اعترفت الصين بـ 2750 حالة و 81 حالة وفاة ناجمة عن ظهور هذه السلالة الجديدة من الفيروس.