,

إماراتي يستعيد بصره بعملية زرع قرنية في دبي


متابعة-سنيار: استعاد رجل أعمال إماراتي البصر في إحدى عينيه بعد خضوعه لعملية زرع قرنية في أحد مستشفيات دبي.

وبعد ما يقرب من عامين ونصف من المراقبة خشية أي علامة على الرفض، تحدث الرجل بسعادة غامرة إلى صحيفة غلف نيوز الأسبوع الماضي حول كيفية تغيير عملية زرع الأعضاء.

ناصر الشيخ، 48 عامًا، رئيس مجلس إدارة شركة استثمارية في دبي الذي خضع لعمليات زرع قرنية فاشلة في الماضي، تنهد بارتياح عندما أجرى له جراح في مستشفى مورفيلدز للعيون في مدينة دبي الطبية أخيراً عملية زرع قرنية ناجحة في عام 2017.

وقال الشيخ: “كنت أعتمد على الرؤية فقط في عيني اليسرى، في حين كانت عيني اليمنى تعاني من حالة تسمى القرنية المخروطية، وبسببها تلاشت رؤيتي تدريجياً، وبحلول عام 1988 لم أستطع رؤية سوى خيالات بسيطة”.

وقرر الشيخ، الذي سمع عن عمليات زرع القرنية في المملكة المتحدة، زيارة مستشفى مورفيلدز للعيون في المملكة المتحدة لإجراء عمليات الزرع السابقة. وخضع لأول عملية زرع في عام 1989 ولاحقا في عام 2009، وأضاف “بعد عملية الزرع الأولى، شعرت بارتياح ولكن بسبب عدم توخي الحذر بشأن الفحوصات المنتظمة في غضون بضعة أشهر فشلت عملية الزرع، وفشلت عملية الزرع الثانية في عام 2009 في غضون ثلاثة أسابيع.

وبعد ذلك لم يجر الشيخ أية عملية أخرى، حتى سمع عن إمكانية إجراء عملية زرع في دبي وفقاً للمعايير الدولية، فقرر  أن يجرب العملية للمرة الثالثة، وقام الدكتور أسامة جيلدي بتقييم الحالة، وتحت رعايته، خضع لعملية الزرع الثالثة في يونيو 2017. وهذه المرة كان حريصاً للغاية لإجراء تقييمات دورية للعين وفحص الضغط واتباع جميع التعليمات، وتمكن من استعادة بصره بالكامل.

ماهي القرنية المخروطية؟

هو اضطراب يصيب العين، حيث تحدث تغييرات هيكلية داخل القرنية تجعلها أكثر دقة ويصحبها تغيير إلى شكل مخروطي أكثر من الشكل الطبيعي. القرنية المخروطية يمكن أن يسبب تشويه كبير من الرؤية، مع صور متعددة، والضعف والحساسية للضوء ،هذا غالبا ما أفاد به المريض. وعادة ما يصاب به المراهقين. إذ تتأثر كلتا العينين بشكل كبير ، وتدهور في الرؤية يمكن أن تؤثر على قدرة المريض على قيادة سيارة أو قراءة الطباعة العادية.