,

بالصور| بأقل من 11 مليون دولار يمكنك أن تمتلك قلعتك الخاصة في اسكتلندا


متابعة-سنيار: تقع قلعة سيتون في شرق لوثيان باسكتلندا، وهي معروضة في السوق مقابل 8 ملايين جنيه إسترليني (حوالي 10.5 مليون دولار).

كان مكان الإقامة في الأصل موقع قصر سيتون الذي تم إهماله بعد ثورات اليعاقبة أو حرب الخلافة البريطانية، وفقا لبلومبرغ، ولكن قبل سقوط قصر سيتون، كان يُعتقد أن ماري، ملكة اسكتلندا من عام 1542 إلى 1567، قد بقيت هناك وكانت القلعة واحدة من الخلوات المفضلة لديها.

تقع قلعة سيتون في شرق لوثيان، وهي مقاطعة تاريخية في جنوب شرق اسكتلندا، على بعد حوالى 25 دقيقة بالسيارة شرق أدنبرة، عاصمة البلاد.

في عام 1798، استخدم المهندس المعماري الاسكتلندي الشهير روبرت آدم الحجر من قصر سيتون لبناء منزل جديد لألكسندر ماكنزي، الذي اشترى القصر السابق المتهالك في أواخر القرن الثامن عشر وكلف آدم بإعادة تهيئته.

وفقا لموقع الإدراج، كانت قلعة سيتون الجديدة مشروع آدم الأخير في اسكتلندا.

لأكثر من 200 عام، كانت Seton Castle مملوكة لعائلة Wemyss الأرستقراطية، التي حصلت عليها بعد وفاة ماكنزي.

وقد تم بيعه أخيرا إلى مطور في عام 2003، وفي هذه المرحلة تم تجديده.

في عام 2007، تم بيعها إلى مالكها الحالي، رجل الأعمال التقني ستيفن ليتش، مقابل 5 ملايين جنيه إسترليني.

في المجموع، تمتد الحوزة على 13.4 فدان، وإلى جانب القلعة الرئيسية المكونة من سبع غرف نوم، يضم مكان الإقامة أيضا منزلين إضافيين مكونين من ثلاث غرف نوم – ذا دارنلي وكوخ بوثويل – وجناح “مخبأ” فوق سلم حلزوني.

يشيد الجزء الداخلي للقلعة بماضيها التاريخي، ووفقًا لـ Bloomberg، لا تزال العديد من أجزاء المنزل تتميز بلمسات أصلية، بما في ذلك المواقد والأبواب وألواح النوافذ الزجاجية المحتوية على الرصاص.

حتى الجدران الحريرية في غرفة الطعام تعود إلى قرون مضت.

تشمل وسائل الراحة الأكثر حداثة في مكان الإقامة صالة رياضية وغرفة ألعاب وبارا مصمما لتبدو وكأنه حانة اسكتلندية تقليدية وسينما.

تضم القلعة أيضا غرفة بلياردو

هناك حتى مهبط للطائرات.

للمزيد من المعلومات