,

بالصور| بعيدا عن “غالاباغوس” و”أيسلندا”…هنا 10 وجهات جديرة بالزيارة في عام 2020


متابعة-سنيار: تُعرف مصر بأرض الأهرامات، ومع ذلك فإن شمال السودان يضم أكثر من ضعف عدد الأهرامات الموجودة في أرض الكنانة.

وبينما تُعرف جزر غالاباغوس بأنها ملاذ الحياة البرية الأول في العالم، إلا أن جزيرة هيدا غوايواي الأقل شهرة، وهي أرخبيل جبلي قبالة سواحل كولومبيا البريطانية، تعد وجهةً رئيسة بنفس القدر لمشاهدة الحياة البرية.

يعد كل من North Sudan و Haida Gwaii من الوجهتين المدرجتين في قائمة Intrepid Travel لعام 2020 “Not Hot”، وهي عبارة عن مجموعة من الوجهات الناشئة للمسافرين الذين يتطلعون إلى المغامرة والهروب من حشود السياح.

“Intrepid Travel”، أكبر شركة سفر للمغامرات الصغيرة في العالم، متخصصة في السياحة المسؤولة وتقدم أكثر من 1500 رحلة في 120 دولة عبر القارات السبع.

في السنوات الأخيرة، انهارت وجهات مثل دوبروفنيك والبندقية تحت وطأة السياح، وفرضت حظرا على المطاعم الجديدة والحد من السفن السياحية القادمة على التوالي للحد من أعداد الزوار.

في عام 2018، استقبلت كرواتيا، التي يبلغ عدد سكانها 4 ملايين نسمة، 57 مليون زائر، واستقبلت إيطاليا، التي يبلغ عدد سكانها 62 مليون نسمة، 93 مليون زائر.

أشار جيمس ثورنتون الرئيس التنفيذي لشركة Intrepid إلى أن الوعي المتزايد بالمناخ في السنوات الأخيرة أدى إلى زيادة وعي المسافرين بتأثيرهم على الوجهات التي يزورونها.

وقال في بيان “هناك رغبة من السياح لضمان أنهم يستفيدون من المجتمعات التي يزورونها والسكان المحليين الذين يقابلونهم مع احترام ثقافاتهم واقتصادهم والبيئة أيضا، وتهدف القائمة “Not Hot” إلى تلبية هذا الطلب المتزايد وتشجيع الوجهات الأقل شهرة التي تستحق وقت المسافرين”.

في ما يلي الوجهات العشر التي توصي Intrepid Travel بزيارتها في عام 2020:

مولدوفا


الداخلة، المغرب

غامبيا


غرينلاند

 

جزر هيدا غواي، كولومبيا البريطانية

شمال شرق كمبوديا

 

سولاويزي، اندونيسيا


طاجيكستان

شمال السودان

نيكاراغوا