,

جوجل تجيب على أسئلتك حول أجهزة “Huawei” وخدمات “Google”


متابعة-سنيار: نشر صانع Android OS منشورا في منتدى مساعدة Android من Google بعنوان “الإجابة على أسئلتك حول أجهزة Huawei وخدمات Google”، وِفقا لموقع Gizmodo.

فقد أراد مستخدمو Huawei، أو الأشخاص الذين يفكرون في الحصول على هواتف Huawei، معرفة ما إذا كانوا قادرين على استخدام خدمات Google على أجهزة جديدة.

وكان الجواب لا لبس فيه، على الأقل بالنسبة للأجهزة الجديدة، حيث كان الجواب: “يحظر على Google العمل مع شركة Huawei في طرز الأجهزة الجديدة أو توفير تطبيقات Google بما في ذلك Gmail والخرائط و YouTube و Play Store وغيرها من أجل التحميل المسبق أو تنزيلها على هذه الأجهزة”.

ففي حين أن المجتمع الدولي ليس في اتفاق تام، فإن الحكومة الأمريكية تعتبر هواوي تهديدا أمنيا، ووفقا للقانون الصيني، يحق للحكومة مشاركة الوصول إلى البيانات والمعلومات من الشركات الصينية الخاصة، وحتى الكيانات غير الحكومية.

واتخذت الحكومة الأمريكية موقفا مفاده أن ذلك يجعل استخدام تكنولوجيا الاتصالات من شركة صينية مثل Huawei محفوف بالمخاطر من وجهة نظر الأمن القومي، لذلك في 16 مايو 2019، وضعت شركة Huawei على “قائمة الكيانات” ، والتي تحظر على المصالح الأمريكية التعامل مع الشركة.

هذه السياسات رفيعة المستوى لها آثار على مستخدمي Android، حيث يمكن أن تقدم Google خدمات وتعمل مع Huawei على التكنولوجيا للأجهزة التي تم إصدارها قبل 16 مايو 2019، لكنها لن تمنح أجهزة Huawei الوصول إلى متجر Google Play وتطبيقات Google للأجهزة الأحدث، وتقول الشركة أن أي محاولات جانبية للحصول على تطبيقات Google على أجهزة Huawei تحمل “مخاطر عالية”: بمعنى آخر: استخدم إصدارات janky من تطبيقات Google على مسؤوليتك الخاصة.

جدير بالذكر أن Google حتث إدارة ترامب على السماح لها بمواصلة العمل مع أجهزة Huawei، قائلة إن التعاون سيجعل الأمور في نهاية المطاف أكثر أمانا، لكن يبدو أنهم خسروا تلك المعركة.