تحفة
,

سائح يتسبب بإتلاف جزء من تحفة فنية عمرها 200 عام في متحف “أنطونيو كانوفا” الإيطالي


تسبب سائح في إتلاف جزء من أصابع قدم تحفة فنية البالغ من العمر 200 عامًا أثناء محاولته لالتقاط صورة مميزة للتمثال.

السائح، الذي تم الكشف عنه كرجل يبلغ من العمر 50 عامًا من النمسا، كان يميل ضد الأعمال الفنية “Paolina Borghese Bonaparte as Venus Victrix” في متحف أنطونيو كانوفا في Possagno.

كان الرجل – الذي لم يتم الكشف عن اسمه – يحاول التقاط الصورة المثالية للتمثال قبل أن يتسبب في الحادث المحرج في 31 يوليو حيث خطط للقفز من قاعدة تحفة فنية بالغة من العمر 200 عام لالتقاط صورة شخصية بهلوانية، ولكنه عندما نفذ خطته – كما تم النشرعلى CCTV – فقد تسبب في إتلاف أحد أصابع النحت في هذه العملية.

تحفة فنية

وفي حديث لشبكة CNN، قالت الشرطة إن الرجل كان ضمن مجموعة من السياح النمساويين وقالوا إن الحادث المؤسف حدث عندما غادر الرجل أصدقائه للحصول على صورة بينما “امتد فوق التمثال.” ووفقاً للمحققين، قد يكون هناك المزيد من الضرر اللاحق بأصابع القدم الخاصة بالتمثال.

وبحسب ما ورد تم العثور على الرجل بسهولة بسبب إجراءات فحص فيروس كورونا الجديدة والتي تجبر الناس على ترك تفاصيل الاتصال الشخصية الخاصة بهم مع الموظفين في المتحف.

ووفقاً لبيان صحفي صادر عن تريفيزو كارابينيري، فقد اعترف الرجل بـ “الخطوة الغبية” عندما اتصلت به الشرطة.

كان أنطونيو كانوفا نحاتًا إيطاليًا عاش من 1757 إلى 1822 واشتهر بتماثيله الرخامية.

“Paolina Borghese Bonaparte as Venus Victrix” هو نحت رخامي تم نحته في 1805-1808.