وجوه
,

تقرير وكالة الأنباء الفرنسية عن استخدام دبي لتقنية التعرف على الوجه في وسائل النقل العامة


بحسب ما أعلن مسؤولون لوكالة فرانس برس هذا الأسبوع وقبل عام على انطلاق معرض إكسبو الدولي في الإمارة فإن إمارة دبي تعتزم اعتماد تقنية التعرف على الوجوه في وسائل النقل العامة لأسباب “أمنية”.

ويُستخدم نظام التعرف على الوجه في المطارات والهواتف الذكية حيث تتيح هذه التقنية التعرف على الأشخاص عبر تسجيل ملامح الوجه والتقاطها. وأكد العميد عبيد الحثبور مدير إدارة أمن المواصلات لوكالة فرانس برس أن هذه المنظومة “أثبتت فعاليتها من ناحية التعرف على الأشخاص المشبوهين أو المطلوبين”.

وأصبحت دبي في السنوات الأخيرة محطّة مهمة للنقل الجوي ومركزا ماليا ووجهة سياحية ومدينة تعتمد على التكنولوجيا والذكاء الاصطناعي بشكل كبير بفضل اقتصادها الأكثر تنوّعا في الخليج والشرق الأوسط، وبنيتها التحتية الحديثة. وبحسب الحثبور “نحن نطمح لتسخير إمكانيات موجودة عندنا في رفع مستوى الأداء من نسبة التامين في محطات المترو وفي مختلف القطاع المواصلات”.

ويوضح راشد أنه في السابق “للتعرف على شخص مطلوب أو مشتبه به، كان يستغرق الأمر خمس ساعات على الأقل. واليوم بالنظام الحديث يمكن ذلك في أقل من دقيقة. والنظام يعطي نتائج كاملة”.