سيلفي حريق البرج يشعل تويتر.. والقانون يجرمه


تعرض زوجان لانتقاد عنيف على مواقع التواصل الاجتماعى بعد نشر صورة لهما أمام حريق فندق “العنوان داون تاون” بوسط دبى.

وفقا لموقع ميرور، شارك عبدالرحمن العتيقى صورة على موقع إنستغرام بعد ساعة من اندلاع الحريق مع تعليق “سنة سعيدة على دبى الغالية، بارك الله فيك ورعاك، فدائما تفاجئينا بعروضك الضخمة للألعاب النارية”، وظهر عبد الرحمن مع زوجته في الصورة، حيث ظهر خلفهما صورة الفندق وهو يحترق، وتتصاعد منه أعمدة الدخان؛ مما عرضه لانتقاد شديد من المستخدمين، ووصفوا الصورة بأنها غير لائقة.

فيما أكد محام إماراتي أن استغلال حريق فندق العنوان في دبي الذي وقع عشية الاحتفالات بالسنة الميلادية الجديدة، بنشر صور سيلفي مثيرة للسخرية خلف الحريق الضخم الذي شهده الفندق، يعتبر أمراً مجرماً وتندرج عقوبته ضمن قانون مكافحة تقنية المعلومات المعمول به في دولة الإمارات، مشيراً إلى ضرورة أن يخضع الأمر للتقييم من قبل شرطة ونيابة دبي، موضحاً أنه في حالة ثبوت حق عام في هذه القضية، يستطيع المتضررون رفع دعوة تعويضية، ويكون الحكم فيها وفقاً لظروف القضية.

وأشار المحامي علي العبادي لموقع 24 إلى أن القانون الاتحادي رقم 5 لسنة 2012 في شأن مكافحة جرائم تقنية المعلومات يعاقب بالسجن المؤقت والغرامة التي لا تقل عن 500 ألف درهم ولا تتجاوز مليون درهم كل من أنشأ أو أدار موقعاً إلكترونياً، أو أشرف عليه أو نشر معلومات على شبكة معلوماتية، أو إحدى وسائل تقنية المعلومات للترويج لأي برامج أو أفكار من شأنها إثارة الفتنة أو الكراهية أو العنصرية أو الطائفية أو الإضرار بالوحدة الوطنية أو السلم الاجتماعي أو الإخلال بالنظام العام أو الآداب العامة.