وفاة المواطن فوق جبل جيس.. مسؤولية من؟


سنيار: توفي مواطن إماراتي يدعى سالم الشحي 29 سنة صباح أمس، إثر تعرضه لماس كهربائي عندما حاول شرب مياه باردة من إحدى برادات المياه المتوفرة فوق فوق جبل جيس (الأعلى في الإمارات)، حيث كان الشحي وهو من هواة تسلق الجبال في رحلة استكشافية فوق الجبل.

وذكرت شرطة رأس الخيمة أن الشحي تعرض لحالة إغماء فوق الجبل وتم إرسال دوريات الشرطة وسيارات الاسعاف الوطني للمكان وتم نقله للمستشفى.

وذكرت أن الشحي توفي في المكان نتيجة تعرضه لماس كهربائي أثناء استخدامه احدى برادات المياه المتواجدة أعلى الجبل، وقد كان بمفرده في رحلة استكشافيه حيث نزل من مركبته لشرب الماء من البراد، وعندما حاول شرب الماء من البراد أصيب بماس كهربائي أودى بحياته.

هذا الخبر طرح تساؤلات في من يجب أن تقع عليه المسؤولية بعد هذه الحادثة، حيث تستقبل هذه المنطقة سنويا آلاف السياح الذين يتطلعون لتجربة الأجواء المختلفة فوق الجبل الأعلى في الإمارات، ومع انتشار خبر هذه الحادثة في الإعلام سيسود القلق تجاه الخدمات المقدمة في أعلى الجبل، ولن يتقبل سياح هذه المنطقة إلا بمحاسبة الجهة المسؤولة عن هذه الحادثة، والإعلان عن إعادة تقييم الخدمات المقدمة في الجبل وزيادة وسائل الأمن والسلامة فيه.