,

توقيف رئيس مجموعة “الحبتور لايتون” في دبي


أُلقي القبض في دبي على خوسيه أنطونيو لوبيز مونيس الرئيس التنفيذي لمجموعة الحبتور ليتون (HLG) التي تعد واحدة من أكبر شركات المقاولات في الشرق الأوسط.

وأعلنت مجموعة سيميك الشركة الأم لمجموعة (HLG) توقيف مونيس عبر بيان لها صباح اليوم الخميس في البورصة الأسترالية.

وقال البيان: “نتيجة للشكوى المقدمة إلى شرطة دبي، تم توقيف خوسيه أنطونيو لوبيز مونيس الرئيس التنفيذي لمجموعة الحبتور ليتون بعد إغلاق السوق يوم الأربعاء 17 أغسطس 2016”. ولم يوضح البيان الجهة التي قدمت الشكوى للشرطة أو سبب إلقاء القبض على مونيس.

وأضاف البيان أن المجموعة رفيعة المستوى تعمل على مساعدة السيد مونيس، وتملك مجموعة سيميك التي تعتبر واحدة من أكبر شركات المقاولات في أستراليا 45% من أسهم مجموعة الحبتور ليتون بحسب صحيفة أربيان بيزنس.

وكانت مجموعة الحبتور قد أعلنت في مايو الماضي أنه لم يعد لها أي صلة بمجموعة الحبتور لايتون، وهي مشروع مشترك سابق بينها وبين لايتون القابضة. وأشارت مجموعة الحبتور في ذلك الوقت إلى أنها سحبت حصتها من المشروع المشترك منذ عدة سنوات. ورفض المتحدث باسم المجموعة الإدلاء بمزيد من التفاصيل حول الجهة التي اشترت الحصة وحجمها وقيمتها.