,

الإماراتيون أقل رغبة بزيارة الولايات المتحدة بعد فوز ترامب


متابعة-سنيار: يقول عدد من المواطنين الإماراتيين إنهم أصبحوا أقل رغبة بزيارة الولايات المتحدة الأمريكية بعد فوز المرشح الرئاسي المثير للجدل والمعروف بمواقفه المعادية للمسلمين دونالد ترامب.

وقال سالم الظاهري (33 عاماً) من أبوظبي: “نحن العرب نحب أمريكا والكثير منا يعيشون ويدرسون هناك، ولكن أخشى أن لا أحد سيرغب بالسفر إلى هناك بعد الآن”.

وأضاف: “إنه تغيير مثير للقلق، وأنا لا أنظر إليه باعتباره مسؤولاً يشغل منصباً رفيعاً مثل هذا، هو مجرد رجل أعمال، لذلك علينا أن ننتظر ونرى، ونأمل أن يقدم الأفضل بالنسبة للولايات المتحدة وباقي البلدان” بحسب ما نقلت صحيفة ذا ناشيونال.

أسماء لوتاه من دبي تعتقد أن فوز ترامب أمر محير للعقل حيث تقول: “أتساءل ما الذي سيحدث، حيث قال ترامب إنه سيمنع المسلمين من دخول الولايات المتحدة، لكنني لست متأكدة إذا كان هذا مجرد خداع، لكنه الآن الرئيس بالفعل، ولا يمكن أن يقول شيئاً ويفعل شيئاً آخر”.

وأضافت: “أنا لا أريد القفز إلى الاستنتاجات فأنا أراقب ما يحدث من خلال وسائل الإعلام، فالوقت وحدة كفيل بكشف الأمور، فالشعب الأمريكي قال كلمته، وعلينا أن ننتظر لنعرف ما سيحدث”.

أما فاطمة شويطر (26 عاماً) من الشارقة فتقول إنها فوجئت بفوز ترامب الذي يفتقر إلى الخبرة السياسية، وتضيف: “عندما يتعلق الأمر بمنصب الرئيس أعلم أن الولايات المتحدة لها تاريخ من خلفيات اجتماعية واقتصادية وثقافية مختلفة، ولكن الطريقة التي يتحدث بها ترامب تجاه المسلمين مثيرة للسخرية، وهو غير مستقر، حيث يقول شيئاً اليوم وفي اليوم التالي يقول شيئاً آخر”.

لكن فاطمة شككت أيضاً بأن هيلاري كلينتون كان يمكن أن تكون أفضل للمنطقة، حيث قالت إنها كان يمكن أن تدمر منطقة الشرق الأوسط، ووصولها إلى الحكم كان يمكن أن يكون كارثياً أيضاً.