,

أطباء في دبي يجرون جراحة على كلية باستخدام الطباعة ثلاثية الأبعاد


أجرى الأطباء في مستشفى دبي عملية جراحية، هي الأولى من نوعها في الشرق الأوسط، باستخدام تقنيات الطباعة ثلاثية الأبعاد.

وقد خضعت وافدة فلسطينية الجنسية تبلغ من العمر 42 عاماً لعملية جراحية أجراها الدكتور ياسر السعيدي، وذلك لاستئصال ورم في الجزء الخلفي من الكلية، وبالقرب من الأوعية الدموية والحالب، وكان من الضروري بحسب الأطباء استخدام الطباعة ثلاثية الأبعاد لنجاح العملية بحسب صحيفة “سيفن دايز”.

وتتميز هذه العملية عن الجراحات المشابهة بأنها شديدة التعقيد، وذلك بسبب عدم ظهور الورم السرطاني على سطح الكلية، بل في لب الكلية نفسها، وعلى مقربة من الشريان الرئيس لها وفي المنطقة الخلفية للكلى، وهو ما كان يحتم على أي جراح استئصال الكلية، غير أن تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد مكنت الطاقم الطبي برئاسة الدكتور ياسر السعيدي استشاري جراحة المسالك البولية في مستشفى دبي، من استئصال الورم السرطاني العميق، مع الحفاظ على كلية المريضة.

وقال حميد  القطامي، رئيس مجلس الإدارة المدير العام لهيئة الصحة بدبي: “إن هيئة الصحة بدبي لا تألو جهداً في دمج أحدث التقنيات بهدف تحقيق نتائج أفضل للمرضى، وتسمى تكنولوجيا الطباعة ثلاثية الأبعاد للأطباء بالتخطيط على نحو أفضل للعمليات الجراحية والتنظيرية”.

وأضاف القطامي: “إن استخدام التكنولوجيا ثلاثية الأبعاد في العيادات وللأغراض الطبية الأخرى يمثل مستقبل الطب، ونعمل حالياً على وضع لوائح تنظيمية للطباعة ثلاثية الأبعاد للمرضى والقطاع الطبي في دبي، ونحن نتطلع أيضاً إلى تدريب الأطباء والمتخصصين في الرعاية الصخية على استخدام هذه التكنولوجيا”.

3d-printed-surgical-aid-helps-uae-doctors-save-womans-kidney-2